المحتوى الرئيسى

عمرو موسي: القذافي حمار وكحيان!

03/24 10:18

القذافي حمار.. وكحيان! أما كونه حمارا فلأنه اتهمني بالحصول علي رشوة من الحريري قدرها عشرة آلاف دولار! فلو قال أنني أخذت مليون دولار لكانت الكذبة محبوكة وما صار القذافي حمارا! أما "كحيان" فالدليل هو امتناعه عن دفع مستحقات الجامعة العربية لدي ليبيا لسنوات طويلة، فما كان يدفع مساهمة ليبيا إلا بشق الأنفس "خلع الضرس"!، هكذا قال "عمرو موسي" أمين عام الجامعة العربية في تصريحاته لـ"صوت الأمة" ورده علي الاتهامات التي طالته في الفترة الأخيرة من النظام الليبي، ومنها اتهامه بالحصول علي سيارة هدية من العقيد القذافي!قدم "عمرو موسي" صورة من دفتر ملكية السيارة للجامعة العربية، وليس لعمرو موسي وبما يعني أن السيارة مملوكة للجامعة وليس لأمينها العام!وفي الحوار الذي أجرته الصحفية "إيمان محجوب" اتهم عمرو موسي القذافي بالتخطيط لاغتياله وذلك في تعقيبه علي تصريح للقذافي يؤكد فيه أن موسي لن يصل لحكم مصر!فهذا التأكيد في تحليل عمرو موسي يشي بالتدبير لارتكاب جريمة في ذهنية من قالها!عمرو موسي رد علي اتهامات أخري خاصة بمجاملته لأبناء رموز النظام البائد بتعيينهم في الجامعة العربية واستغلاله من قبل النظام البائد بإطفاء الثورة!وأعلن موسي رفضه للتعديلات الدستورية وتعهد بالبقاء في الرئاسة مدة واحدة لو تم انتخابه رئيسا لمصر..إلغاء أمن الدولة بشكله الحالي الذي تغّول علي الناس شيء جيد والعودة للاختصاصات الأهلية لحماية الأمن الوطني الحقيقي وليس حماية نظام وأفراد أو أسر. شيء مهم ولكن يجب علي وزير الداخلية اللواء منصور العيسوي إعادة هيكلة الجهاز وإخراج العناصر الفاسدة منه ويعلن بوضوح عن المهام الجديدة ويحددها ليعرفها المجتمع ويحدد صلاحياته حتي لا يتغول الجهاز علي الشعب ثانية.وعن اتهامه في وثيقة لأمن الدولة بأنه استخدم لإقناع شباب التحرير بفض اعتصامهم قال محتدا: محصلش وأتحدي أن يأتي شاب واحد ويقول إنني حدثته وطلبت منه فض اعتصامه، ثانيا الوثيقة "المفبركة" كتب فيها أن رائدا من الجيش جاءني وطلب مني ذلك والسؤال هنا: هل كانت أمن الدولة تتجسس علي الجيش؟ ثانيا ولنفترض أن المجلس الأعلي طلب مني أي مساعدة فهل سيرسل لي رائدا أم أن هذه القيادات ستتصل بي؟- الأنبياء عليهم اختلاف، وأنا لست ضد أن يختلف علي أو معي الشباب لكني ضد إعلان أحكام مسبقة دون سماع وجهة نظري فيها، فالموضوع أنه في برنامج "خط أحمر" للإعلامي سليمان جودة مع بداية عام 2010 استضافني وتحدثت حول نيتي في الترشح لرئاسة الجمهورية وقلت إنني سأرشح في حالة تعديل المادة 76، وتحدثت عن المعوقات التي تضعها هذه المادة والتي تتيح ترشيح اثنين فقط هما مبارك وجمال، وقلت إنه في هذه الحالة سأرشح مبارك، وما حدث من نشر مقاطع فيديو تركز علي جزئية تأييدي لمبارك فهو مثل آية "ولا تقربوا الصلاة" وبعدين هانروح بعيد ليه.. سليمان جودة موجود وممكن تسألوه، كما أن الحوار كاملا موجود لديه أيضا.زي مين؟-فانتفض عمرو موسي مناديا موظفي الأرشيف ليأتوا بتاريخ تعيين هؤلاء وأضاف "الناس دي كبيرة.. أنا لم أعينها" ثم جاء لنا ببيان فيه أن ابنة فتحي سرور عُينت بتاريخ 1992/11/1وإيهاب صفوت الشريف في 1993/1/4 ورانيا حبيب العادلي في 2001/3/20وأنه انتخب كأمين عام فيبعد هذا التاريخ وهؤلاء عُينوا في عهد الأمين السابق عصمت عبدالمجيد.وبمواجهته بأنه جدد العقود لهم قال أنتي بتقولي عقود مميزة يعني عقود مفتوحة.- أولا السيارة مهداه للجامعة، "أي نعم" الاهداء كان موجها لي، لكن لم تبق في حوزتي وقال محتدا مادام بيقول سعرها 42 ألف يورو يبقي أخذهم من دم الليبيين واشتري السيارة وأهداها لي، ثانيا هو أعطاها لأمين عام الجامعة وليس لشخصي "عمرو موسي" وسلمت للجامعة وسأريك الرخصة التي تؤكد أن السيارة مرخصة باسم الجامعة وليست باسمي.أما عن إعطائي أموالا فهذا محض افتراء وخروج عن قواعد الأدب وأقول له إذا كان لديه إثبات علي ادعائك فلتخرجه وأتحدي أن يثبت أنني أخذت منه مليما واحدا، ثم إن القذافي ده راجل "كحيان" كان يمتنع عن دفع مساهمات ليبيا في الجامعة حتي القمة الماضية وأخذنا الفلوس منه "بخلع الضرس".- ده راجل حمار صحيح.. كان يقول إني أخذت مليون جنيه عشان تبقي محبوكة، نعم أنا ركبت طائرة الحريري الخاصة مرة واحدة، ولكن كثير من القادة والملوك العرب يرسلون لي طائراتهم الخاصة كأمين للجامعة لقضاء بعض المهام والعودة في نفس اليوم، وأؤكد أنني ركبت طائرات خاصة سعودية ولبنانية ومصرية ولو كنت ركبت طائرة الحريري مرة فقد ركبت طائرة القذافي عشر مرات، أما فيما يختص بالعشرة آلاف دولار فأنا زعلان لأن ده ثمن رخيص جدا لأن ثمني أغلي من كده ولأني مش رخيص للدرجة دي.. هذا بافتراض صحة ادعاءاته.. وإذا حسبناها فإن اليوم بتاعي أغلي من الذهب والماس وبعدين نرجع للحريري حلفوه علي المصحف إن كان أعطاني أموالا أم لا!- علي شعب مصر أن يعرف أن القذافي يهدد عمرو موسي تهديدا مباشرا وأن هناك جريمة في ذهنه يخطط لارتكابها مما يعتبر تدخلا في شئون مصر وشعبها.- قال موسي: "قطر تقود ولا ما تقودش أنا ليس لي دخل في هذا"، الذي يهمني كان حماية المدنيين في ليبيا وجاءت موافقة الجامعة علي الحظر الجوي كإجراء وقائي وهل المطلوب من الدول العربية والجامعة أن تري الشعب الليبي تتم إبادته ويصمت؟! ألا يفهمون أن الدنيا تغيرت، ثانيا موضوع اليمن واعطاء صوتها مقابل قبول المصالحة، فالذي يقبل أو يرفض هو الشعب اليمني، الجامعة لن تصادر حقوق أي شعب في التغيير.- قال موسي رأيت أن ممارسة دوري في الجامعة خلال هذه الفترة مهم جدا خاصة في ظل الأوضاع التي تمر بها المنطقة العربية مؤكدا أنه سيبقي في منصبه حتي القمة العربية في مايو القادم.- قال: حملتي لم تبدأ بعد، وكثير من المسئولين والمواطنين العرب يأتون للجامعة ويتحدثون معي بخصوص إعلاني الترشح لرئاسة مصر وأكيد لازم أجاوب عليهم.- قال: أري أنني أستطيع وضع مصر علي بداية الطريق الصحيح في ظل الأوضاع الراهنة في المنطقة.ولو تم انتخابي من الشعب سأبقي مدة واحدة في الحكم أحقق فيها مطالب الثورة وأرسي فيها دعائم الديمقراطية الحقيقية في البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل