المحتوى الرئيسى
alaan TV

رياض غنام.. معجم المصطلحات التاريخية الدخيلة

03/24 09:48

بيروت (رويترز) - يقول المؤلف رياض غنام ان معجمه ليس الاول من نوعه في اللغة العربية ولن يكون الاخير.ويضيف انه ليس كتاب لغة او قواعد كما هو معروف بل هو جهد تراكمي او كمي لمفردات ومصطلحات "غلفها ضباب الزمن وأهملها العامة والخاصة لعدم الحاجة اليها فأصبحت جزءا من ماض غبر وتراث سلف جامدة تستعصي على الفهم والادراك فكان لابد من التصدي لها بهدف شرحها ووضعها في اطار مصدرها الاساسي ومعناها الذي استعملت فيه."كتاب الدكتور رياض غنام حمل عنوان "معجم الالفاظ والمصطلحات التاريخية الدخيلة" في اللغة العربية. وقد جاء في 352 صفحة من القطع الكبير وصدر عن دار بيسان للنشر والتوزيع والاعلام في بيروت.وقال المؤلف في المقدمة "ان الهدف من هذا الكتاب ليس احصاء الدخيل من الكلمات على اللغة العربية والتي حسب ما يقول الاب رفائيل نخلة اليسوعي في كتابه ""غرائب اللغة العربية" قد بلغت الفين وخمسماية كلمة وكان ابرز مصادرها الارامية والفارسية واليونانية والايطالية وغيرها وهي عبارات مولدة اجازتها المجامع اللغوية العربية فأصبحت كالاصيل منها وانما الهدف من هذا المعجم هو تتبع الكلمات الدخيلة التي استعملها المؤرخون والكتاب العرب في شتى عصورهم وبلدانهم في كتاباتهم وأبحاثهم مما جعل هذه الكلمات مألوفة لدى القارىء."ويضيف "ومع تراجع اللغتين الفارسية والتركية عن مجتمعاتنا المتأخرة وقصور اللغة العربية عن مواكبة اغناء المعاجم بتوليد الالفاظ المناسبة برزت صعوبة واضحة في فهم النصوص والمصطلحات التي تضمنتها المصنفات التاريخية فكان لابد من التصدي لجمع هذه المصطلحات وتفسير معانيها خدمة للقارىء العربي."لا ندعي الالمام باللغات الواردة في هذا الكتاب وخصوصا لجهة مقاربة المعنى الفارسي او التركي بترجمته العربية... فقد اثرنا ان نجمع ما وقع تحت ايدينا من مفردات لا نجد تفسيرا لها في المعاجم والقواميس اللغوية العربية وقمنا بشرحها شرحا مستفيضا عارضين اصلها اللغوي وظروف تشكلها واستعمالها."وقد جرى ترتيب المصطلحات ترتيبا ابجديا. ففي باب حرف الالف مثلا نواجه امثلة منها مثلا "أباد" التي وصفت بأنها "لفظة فارسية مركبة من "أب" وتعني الماء و"باد" وتعني وليكن عامرا ونتج عن ادغام الكلمتين لفظة " اباد" وتعني العامر والمعمور." ومنها ايضا "الابراهيمية.. نسبة الى ابراهيم باشا ابن محمد علي باشا حاكم مصر. مصطلح اطلق على نوع من البواريد النارية التي تميزت بطولها."وننتقل الى لفظة "اتابك" مثلا ومما ورد عنها انها "لفظة تركية تتألف من كلمتين "اتا" بمعنى الاب و"بك" بمعنى الامير. كان هذا اللقب يعطى اولا لمن يفوض اليه السلطان تربية احد اولاده. وكان الاتابك يدير باسم الولد المدينة التي كانت العادة ان يولي السلطان ابنه عليها. ثم توسعوا في معنى هذا الاصطلاح فأصبح الاتابك مدير المملكة ويطلق على امير امراء الجيش ثم صار رتبة فخرية يمنحها السلطان للعظماء والامراء الاقوياء في العصر المملوكي."وأول من لقب بهذا الاسم نظام الدولة ملكشاه ابن الاب ارسلان السلجوقي حين فوض اليه ملكشاه تدبير المملكة سنة 465 هجرية ولقبه بألقاب منها اتابك وأطابك اي ابو الامراء. ومصطفى كمال قائد الثورة التركية لقب ايضا ب" اتاتورك" اي ابو الاتراك."وفي حرف الباء نأخذ مثلا "الباب العالي" فنقرأ ما يلي.. "اصل الكلمتين من العربية ولكن استعمالهما عثماني. وأصل التسمية تعود الى منتصف القرن السابع عشر عندما اهدى السلطان محمد الرابع الصدر الاعظم درويش محمد باشا مسكنا رسميا اطلق عليه اسم بوابة الباشا او باب عال وقد سكنه الوزير الاول وخلفاؤه."ومع ضعف السلاطين وتراجع السلطنة العثمانية قويت سلطة الصدر الاعظم فتحول هذا المبنى الضخم ليس الى مسكن للصدر الاعظم فحسب وانما ايضا الى ديوان عام يؤمه كبار الموظفين المولجين بتصريف مهام الدولة. وعرف رفي الكتابات الرسمية والتاريخية بالباب العالي اي ب"عالي قابو".وفي باب التاء نقرأ مثلا عن كلمة "التفنكجي".. "كلمة تركية مركبة من "التفنك" وسبق شرحها و"جي" اداة النسبة. وفي المصطلح تعني الكلمة صانع البندقية او مصلحها. كمااطلقت ايضا على العسكري حامل البندقية وهم التفنكجية. والتفنكجيان من التفنكجية جمعت جمعا فارسيا باضافة الالف والنون."ومن ذلك "التنبل" وعنها ورد "تعني القصير في اللغة الفارسية والكسلان بلغة العامة. وهي معربة عن "تنبول" وتصحيف ل"تن برور" ومعناها السمين وتقال ايضا للبليد السمين غير القادر على التحرك من مكانه."وفي بابب الجيم نأخذ مثلا كلمة الجاويش "من الكلمة التركية "جاوش" وهي مشتقة من المقطع التركي "جاو" الذي يدل على الصياح والنداء والصوت. وردت في اللغة التركية الاويجورية في صيغة "جابيش" كما وردت في لغات البنجك والقومان. دخلت هذه الكلمة اللغة التركية من اللغة الفارسية."من جورج جحا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل