المحتوى الرئيسى

السعودية تتوقع استهلاك 540 ألف برميل من النفط يوميا لتوليد الطاقة

03/24 10:23

سنغافورة – رويترز قال نائب وزير الكهرباء السعودي صالح العواجي إن المملكة ستعزز استخدام النفط الخام في توليد الطاقة الكهربائية خلال 2011 في الوقت الذي توازن فيه بين استخدام حقل نفطي جديد والتزاماتها في منظمة "أوبك". وأظهرت أرقام نفطية سعودية أن المملكة تتوقع نمو الاستخدام المباشر للوقود في توليد الكهرباء إلى 540 ألف برميل يوميا هذا العام من 403 آلاف برميل العام الماضي. وأوضح العواجي، في مقابلة على هامش مؤتمر لصناعة النفط في سنغافورة، أن "المصادر الرئيسية هي النفط الخام والغاز الطبيعي والتوسع في محطات الكهرباء هذا العام سيستهلك مزيدا من النفط الخام." ويتيح استخدام المزيد من النفط لتوليد الكهرباء للمملكة استغلال الانتاج الجديد من حقل خريص النفطي الضخم الجديد الذي يضخ نحو مليون برميل يوميا مع الوفاء في الوقت ذاته بالتزامها بخفض الصادرات وفق قواعد منظمة "أوبك". كما يساعد ذلك المملكة على الالتزام بقواعد بيئية أكثر صرامة. ومن المرجح نمو طاقة توليد الكهرباء في المملكة نحو 6 الى 10% هذا العام، بينما ترتفع الطاقة القائمة لتوليد الكهرباء والتي تبلغ حاليا 50 غيغاوات الى 77 غيغاوات بحلول عام 2020. وأشار العواجي، الذي يشغل ايضا منصب رئيس مجلس ادارة الشركة السعودية للكهرباء، إلى أن هناك حاجة لاستثمار أكثر من 100 مليار دولار لبناء الطاقة الاضافية المطلوبة بحلول 2020. وأضاف أن ذروة الطلب على الطاقة في صيف 2010 بلغت 45 ميغاوات مقارنة مع 41 ألفا في 2009. ورغم امتلاكها لأكبر احتياطيات من النفط والغاز في العالم تكافح السعودية للوفاء بطلب متنام على الكهرباء، إذ غذت عائدات النفط طفرة اقتصادية في جميع انحاء المملكة بالاضافة إلى النمو السكاني السريع. وأكد العواجي أن المملكة تدرس حاليا خيارات نووية وترى أنها خيار جيد لتوليد الكهرباء وتحلية المياه رغم الازمة التي حدثت في اليابان مؤخرا. وأضاف "من السابق لاوانه أن نتكهن بتأثير زلزال اليابان على الطاقة النووية. ليس هناك طاقة آمنة تماما. النفط الخام له مخاطره أيضا." وتريد السعودية خفض الاستهلاك المحلي للنفط خلال العقود التالية في اطار تنويع سلة مصادر الطاقة التي تستخدمها. وقال العواجي إن مواد اللقيم التي تستخدمها حاليا تعتمد بنسبة 60% على النفط والنسبة الباقية للغاز الطبيعي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل