المحتوى الرئيسى

تهافت على المياه المعبأة في طوكيو بعد تحذير من شرب مياه الصنبور

03/24 11:16

طوكيو (رويترز) - نفدت المياه المعبأة من المتاجر في العاصمة اليابانية طوكيو اليوم الخميس بعد أن أصبحت مياه الصنابير غير امنة بالنسبة للرضع لفترة قصيرة وذلك من جراء التسرب الاشعاعي من مفاعل نووي تضرر نتيجة الزلزال العنيف الذي شهدته اليابان وأمواج المد العاتية التي تبعته في حين أوقفت المزيد من الدول استيراد الاغذية من اليابان.ويحاول مهندسون احتواء الموقف في محطة فوكوشيما التي تتكون من ست مفاعلات وتقع على بعد 250 كيلومترا شمالي العاصمة بعد نحو أسبوعين من الزلزال وأمواج المد اللذين ألحقا أضرارا بالمحطة النووية وخلفا دمارا في شمال شرق اليابان ونحو 26 الفا بين قتيل ومفقود.وحذرت السلطات سكان طوكيو البالغ عددهم 13 مليون نسمة من شرب الاطفال الذين لم يبلغوا عامهم الاول بعد مياه الصنبور وذلك عقب أن بلغ التلوث ضعف المستوى الامن هذا الاسبوع. لكن المستويات تراجعت الى كميات مسموح بها يوم الخميس.وعلى الرغم من مناشدة الحكومة المواطنين بالا يصابوا بالذعر فان المياه المعبأة نفدت من المتاجر الكبيرة.كما تم رصد اشعاعات أعلى من المستويات الامنة في الحليب والخضروات القادمة من فوكوشيما حيث تقع المحطة النووية المتضررة على ساحل المحيط الهادي.وانضمت سنغافورة واستراليا الى الولايات المتحدة وهونج كونج في فرض قيود على واردات الاغذية والحليب من المنطقة في حين أصبحت كندا أحدث دولة تشدد اجراءات الفحص بعد أسوأ كارثة نووية منذ كارثة تشرنوبيل.من ناحية أخرى قال مسؤول في قطاع الشحن ان بعض السفن التجارية ربما تتجنب ميناء طوكيو بسبب مخاوف من تعرض أفراد الطواقم للاشعاع.ورصدت جسيمات مشعة في مناطق بعيدة وصلت الى ايسلنده غير أن اليابان تصر أن المستويات لا تمثل خطرا على البالغين.وفي شمال اليابان الذي شهد دمارا كبيرا هناك اكثر من ربع مليون شخص يعيشون في دور الايواء.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل