المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر يلتقى العاملين بالمشيخة وسط حفاوة وبكاء

03/24 18:15

عقد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، اجتماعا مع جميع العاملين بمشيخة الأزهر، تم خلاله مناقشة الأحداث الأخيرة لاستعادة الثقة بين جميع العاملين من أجل راحتهم وتنظيم العمل، وبحث المطالب الخاصة بهم، وأكد شيخ الأزهر لهم أن بابه مفتوح لجميع العاملين لبحث المشاكل وتنظيم العمل. لقاء شيخ الأزهر مع العاملين بالمشيخة جاء بعد يومين من الاضطرابات، وقد قوبل بحفاوة كبيرة من قبل العاملين وبكاء فى بعض الأحيان، وترديد هتافات مؤيدة للطيب، معتذرين له إن تمت الإساءة للأزهر بغير قصد، مؤكدين أن هدفهم كان التواصل معه بدون اللجوء إلى المستشارين. وأكد د. الطيب على أن العمل بين جميع القيادات وشيخ الأزهر سيتم بطريقة مباشرة دون الرجوع للمستشارين، مشيرا إلى أن الوظائف القيادية بالأزهر ستكون للأكفاء، وضم عضو من نقابة العاملين بلجنة القيادات، مع التأكيد على عقد لقاء دورى مع العاملين بالمشيخة. وقال شيخ الأزهر: اليوم هو أول يوم يسعد فيه منذ توليه شياخة الأزهر، مؤكدا أننا جميعا يجب أن نعمل سويا شيوخا وإداريين على استعادة الأزهر لدوره، لأنه إذا أصلحنا من حال الأزهر سنصلح من حال مصر كلها. وطالب شيخ الأزهر العاملين بمساندته فيما يقوم به من إصلاحات لأن الأزهر يحارب فى أكثر من جبهة داخلية وخارجية، لافتا إلى أن أعداء الأزهر يتربصون به للنيل من مكانته، كما قام الإمام الأكبر بحل عدد من المشاكل الخاصة لبعض العاملين خلال الاجتماع، وأمر بالتنفيذ الفورى لها، كما أكد شيخ الأزهر أن جميع المستشارين لا يقبض منهم أحد مليما من مشيخة الازهر وأنهم يقبضون من مجلس الوزراء، مؤكدا أنه أعطى تعليماته بعدم التعامل مع الموظفين بالمشيخة والتركيز فى عملهم فقط. وفى ختام الاجتماع أكد العاملون بالأزهر على تأييدهم الكامل للإمام الأكبر ولجهوده الإصلاحية، وخاصة السياسات المالية التى اتبعها الإمام الأكبر مؤخرا والتى تقضى بالعدالة والمساواة بين جميع العاملين بالأزهر على السواء ووعدوه بأن يعملوا قدر استطاعتهم على مساندته فى إكمال مسيرته بأن يخلصوا فى أداء ما يكلفون به من أعمال، مرددين الهتافات المؤيدة له.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل