المحتوى الرئيسى

عبورالبسطويسي

03/23 23:31

كان الوقت ما قبل الغروب‮ ‬ذات يوم من عام ‮٦٠٠٢. ‬توجهت إلي نادي القضاة لزيارة المعتصمين،‮ ‬عند دخولي المقر رأيت علي الطرف الآخر جورج اسحق وعددا من أعضاء حركة كفاية كانوا يرفعون لافتات التأييد للقضاة،‮ ‬دخلت إلي البهو الرئيسي حيث كان في الصدارة المستشار هشام البسطويسي،‮ ‬منذ تعرفي به في الوقفة الاحتجاجية التاريخية بحق وأنا أشعر باحترام عميق له ولزملائه،‮ ‬كان اتخاذ موقف ضد النظام في ذلك الوقت ومن القضاة الشرفاء تحديدا أمرا جللا وذا دلالة‮. ‬وكان يثير الأمل في نفوس من ادركهم اليأس مثلي‮. ‬كان المعتصمون قد رتبوا أمورهم الخاصة بالإعاشة وتصريف أحوالهم،‮ ‬وكان باب النادي مفتوحا،‮ ‬يمكن من خلاله رؤية حشود الأمن المركزي،‮ ‬ومخبري أمن الدولة،‮ ‬رحب بي المستشار هشام البسطويسي ولاحظت ان عينيه في لون الدم‮. ‬كان الرجل يتعرض لحملة نفسية اجرامية من أمن الدولة وصلت إلي تهديده في حياته،‮ ‬ولكن‮ ‬ما أزعجه اتصالات‮ ‬غامضة تهدده بخطف أولاده وتشويه أهله بماء النار،‮ ‬كانت الدولة قد تحولت في جزء منها إلي مافيا تخدم المافيا الحاكمة،‮ ‬وجري الاعتداء بالضرب علي الزميل عبدالحليم قنديل‮. ‬والمرحوم جمال بدوي،‮ ‬واختفاء رضا هلال المريب‮. ‬كانت الحرب النفسية قاسية علي الرجل،‮ ‬غير انه لم يهن ولم يبدل مواقفه،‮ ‬انما اشهرها في أجهزة الإعلام متحديا التهديدات والحرب النفسية‮. ‬جرت ضغوط رهيبة علي القضاة الشرفاء من مافيا الدولة ومن‮ ‬بعض القضاة الذين باعوا ضمائرهم،‮ ‬وتلاحظ في تاريخ المافيا انه يجري تحالف في لحظة معينة بين رجال قانون وزعاماتها،‮ ‬اضطر المستشار البسطويسي إلي مغادرة مصر‮. ‬كان أي شخص يبرز في مجاله،‮ ‬خاصة العمل العام يتم تصفيته فورا معنويا وإعلاميا في إطار مشروع التوريث،‮ ‬اتصلت الأسباب،‮ ‬في كل عيد يرسل تهنئة من الكويت حيث أقام،‮ ‬أو يهاتفني عند حضوره،‮ ‬وكلما تذكرته في السنوات الصعبة قبل ثورة يناير،‮ ‬اتساءل بيني وبين نفسي،‮ ‬أليس هذا الرجل الشجاع،‮ ‬الشريف النزيه،‮ ‬جديرا بحكم مصر؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل