المحتوى الرئيسى

> تصاعد القصف المتبادل بين غزة وتل أبيب

03/23 21:20

 خير رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو السلطة الفلسطينية بين «السلام مع حماس أو السلام مع إسرائيل» وقال في جلسة بالكنيست: إن السلطة تواصل التحريض علي إسرائيل في الداخل بينما تتحدث عن السلام في الخارج.. وتباهي نتانياهو بديمقراطية إسرائيل التي لا تفعل، بحسب تعبيره، ما تفعله دول عربية من قتل للمواطنين، ما دفع النائب العربي في الكنيست جمال زحالقة إلي مقاطعة نتانياهو قائلا له: «كم طفلا فلسطينيا قتلت اليوم؟ كم قانونا عنصريا أنجزت اليوم؟» الأمر الذي حمدا برئيس الكنيست بإبعاد زحالقة عن الجلسة. في المقابل اعتبر الرئيس محمود عباس تخيير نتانياهو له بين حماس وإسرائيل منطقا أعوج مشيرا إلي أن إسرائيل لا يحق لها الاعتراض علي الوحدة الفلسطينية.. وقال عباس أمام السفراء العرب في موسكو: إن نتانياهو لطالما اشتكي وتباكي أمام الأمريكان من الانقسام الفلسطيني الذي لا يمكنه من التفاوض..وأكد عباس أن مصر لم ولن تتخلي عن دور الوساطة في المصالحة الفلسطينية، قائلاً «إن مصر تصف الجانب الفلسطيني بأنه شريك استراتيجي». وأضاف أن تغيير السلطة في مصر لن يؤثر علي دور الوساطة الذي تلعبه في تسوية الخلافات بين فتح وحماس. ميدانيا أعلنت إسرائيل سقوط سبع قذائف هاون أطلقت من غزة علي منطقة النقب الغربي جنوبي البلاد أمس فيما تبنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي إطلاق صاروخين ردًا علي مقتل ثمانية فلسطينيين في غارات شنها الطيران الإسرائيلي أمس الأول وأعلنت حماس الحداد عليهم. وفي حين اعتبرت صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية القصف المتبادل بين إسرائل والفصائل الفلسطينية حربًا صغيرة - دعا رئيس حكومة حماس إسماعيل هنية مجلس الأمن الدولي للتدخل لحماية الفلسطينيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل