المحتوى الرئيسى

> «من أنتم»

03/23 21:17

لا أحد منا يستطيع أن ينكر إنجازات التوءم حسام وإبراهيم حسن، وما قدماه للكرة المصرية من عطاء خلال مسيرتهما بالملاعب، لكن تصرفاتهما الغريبة وتصريحاتهما المستفزة المتكررة خلال الآونة الأخيرة أصابتنا جميعًا بالصدمة والاشمئزاز لدرجة دفعتني إلي وصفهما بكلمات السفاح معمر القذافي خلال خطابه الشهير «من أنتم.. من أنتم». فبعد مباراة الإفريقي التونسي التي انتهت بهزيمة الزمالك بأربعة أهداف مقابل هدفين، ترك حسام حسن فنيات المباراة والأخطاء الفادحة التي لا يقع فيها مدرب يقود فريقًا بحجم الزمالك، وأخذ يلقي بالمسئولية علي الحكم والفوضي التي حدثت في الملعب وضربة الجزاء، ولم يتبق له سوي إلقاء التهمه علي «الراجل اللي ورا عمر سليمان». ولم يفوت شقيقه إبراهيم هو الآخر الفرصة، حيث قام بتحريض جمهور الزمالك علي اقتحام ملعب استاد القاهرة في لقاء الإياب أمام الإفريقي ردًا علي نزول مشجع إلي أرض ملعب رادس، وللأسف الشديد لا يعلم إبراهيم عواقب هذا التصريح العنتري الذي قد يؤدي إلي كارثة إذا ما استجاب له بعض جماهير الزمالك. أيضا لا يخلو حديث للتوءم إلا وأدخلا الأهلي في جملة مفيدة وبأسلوب يستفز جمهوره، حيث قام حسام مؤخرا باتهام جماهير الأهلي بعدم الاحترام وأنهم لم يتعلموا شيئًا من جماهير الزمالك.. كما خرج علينا الزميل الصحفي علي السيسي ـ رئيس القسم الرياضي بالمصري اليوم ـ يؤكد أنه تعرض لسيل من السب والقذف والتهديد بالقتل في مكالمة هاتفية من حسام حسن بسبب أنه وجه له كلمات النقد بعد هزيمة الزمالك أمام الإفريقي التونسي. ما سبق ليس إلا جزءًا من تصرفات التوءم خلال الفترة الأخيرة فقط.. لذا لا يسعني سوي أن أناشدهما بأن يكفا عن اشعال الفتن والتعصب بين الجماهير.. وأن ينشغلا بالتركيز في الملعب.. فالمدرب مهمته الأساسية الارتقاء بفريقه فنيا وليس الدخول في مهاترات وانتهاج أسلوب التهديد والوعيد لكل من ينتقده.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل