المحتوى الرئيسى

الأسهم المصرية تهوي لكن بورصات الخليج مستقرة

03/23 18:16

دبي (رويترز) - هوى المؤشر الرئيسي للبورصة المصري (ايه. جي.اكس 30) يوم الاربعاء في أولى جلسة للتداول منذ تنحى الرئيس السابق حسني مبارك عن السلطة لكن بورصات الخليج استقرت في تعاملات ضعيفة.وأغلق المؤشر المصري منخفضا 8.9 بالمئة لتبلغ خسائره منذ بداية العام 28 بالمئة. وتم تعليق التداول في البورصة منذ 27 يناير كانون الثاني.وهبط 23 سهما بأكثر من 9 بالمئة من بين الأسهم الثلاثين المدرجة في قائمة المؤشر المصري.وقال متعامل من الرياض طلب عدم الكشف عن هويته "بمجرد أن تستقر السوق المصرية ستعود التدفقات الاجنبية بقوة الى أسواق المنطقة وبصفة خاصة عمان وقطر والسعودية لانها تقدم أفضل أسعار."وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودي 0.3 بالمئة مسجلا أعلى مستوى اغلاق في أربعة أسابيع مع تطلع المستثمرين لاقتصاد البلاد القوي في ظل انفاق حكومي اضافي أعلن الاسبوع الماضي ولاقى استقبالا حسنا من المستثمرين. والمؤشر السعودي منخفض 3.9 بالمئة عن مستواه في بداية العام.وقال المتعامل "حققنا تعافيا من انهيار السوق لكن الناس لم يستوعبوا بعد ارتفاع اسعار البتروكيماويات."وتشكل البنوك والبتروكيماويات قطاعين رئيسيين في البورصة السعودية وترتبط أسعار البتروكيماويات بشكل وثيق بالنفط.وزاد مؤشر سوق دبي الي أعلى مستوى في شهر لكنه لا يزال متراجعا عن مستواه في بداية 2011.وقال محمد ياسين مدير الاستثمار في كاب ام للاستثمار "من الايجابي جدا أن سوقي الامارات لم تتأثرا بانخفاض البورصة المصرية عند الفتح الى الحد الاقصى المسموح به."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل