المحتوى الرئيسى

مشادة كلامية بين محمد عامر ومجدى بهلول مدرب حراس الاتحاد السكندرى

03/23 16:19

مازال عدم وجود مجلس إدارة لنادى الاتحاد السكندرى يلقى بظلاله على الأحداث بالنادى، وتحديدا داخل الجهاز الفنى للفريق الأول، وهو ما ظهر جليا فى الانقسامات الدائرة فى الوقت الحالى بين أفراده. علم "اليوم السابع" بوقوع مشادة كلامية بين مجدى بهلول، مدرب حراس المرمى للفريق، ومحمد عامر، المدير الفنى للفريق، بسبب إصرار الأخير على إشراك إسلام النجارى الحارس الثالث للفريق من بداية الشوط الأول فى مباراة أمس أمام فريق الرجاء، هذا فى الوقت الذى أصر فيه بهلول على إشراك الهانى سليمان الحارس الأساسى. وبعد أن صمم محمد عامر على موقفه، قام مجدى بهلول بجمع حقائبه وتوجه خارج المعسكر، وقام مجموعة من الجماهير بالاتصال بجاسر منير، مدير عام النادى، لتدارك الموقف، وبالفعل نجح جاسر فى إقناع بهلول بالتنازل عن قراره بإبقائه داخل المعسكر. من جانب آخر، اجتمع مجموعة من الجماهير بمدير عام النادى، لإقناعه بخطورة الموقف داخل الفريق، مطالبين بتولى محمد عمر المدير الفنى السابق للاتحاد وأحد نجوم النادى السابقين لمنصب مدير الكرة حتى يستطيع لم شمل داخل الفريق. يذكر أن نادى الاتحاد السكندرى لا يوجد به فى الوقت الحالى مجلس إدارة بعد سلسلة الاستقالات التى تقدم بها كل من رئيس النادى المعين طارق الصباغ ومجموعة من الأعضاء، بعد أن تم إبعاد الرئيس المنتخب محمد مصيلحى عقب ثورة 25 يناير واتهامه بالانتماء للنظام البائد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل