المحتوى الرئيسى

بلادنا الحلوة درس يوم الاستفتاء

03/23 12:49

حققت ثورة 25 يناير أول أهدافها يوم الاستفتاء.. وهو إرساء حياة ديمقراطية صحيحة. فهذا الزحف الجماهيري إلي لجان الانتخابات يؤكد أن الأمة مقبلة علي مرحلة ازدهار سياسي. وهذا ليس بغريب علي مصر.. فهي التي علمت الدنيا كلها السياسة فعلي أرضها الطاهرة نشأت أول عاصمة سياسية في المعمورة  وهي "نحب" في شرق النيل بمركز إدفو محافظة أسوان.يوم الاستفتاء أكد أن القوات المسلحة الباسلة هي الضمان الحقيقي للاستقرار في وطننا. فهي منزهة عن كل هوي. وكل من ينتمي إليها ثائر ووطني حتي النخاع. إنهم خير أجناد الله في الأرض.يوم الاستفتاء أكد أن لدي الجماهير وعي سياسي يؤهلهم لممارسة الديمقراطية في أحسن صورها. وأنهم يستطيعون  انتخاب ممثليهم في البرلمان بكل حرية. وأن يختاروا رئيس الجمهورية وهم في أعلي صور العمل السياسي.مصر الان تنهض من جديد. وقد دقت ساعة العمل. فعلي كل منا. أن يخلص في عمله حتي تدور عجلة الإنتاج. ويزيد الدخل القومي. فلن نرتقي في أعمالنا. ولن نحسن أجورنا. ولن نحصل علي الحوافز. إلا بالعمل الجاد.. ولا غير. العمل الجاد.إنني في قمة التفاؤل أن مصر سوف تتقدم في كل مناحي الحياة. وسوف يعود احترام العالم للمواطن المصري. فالشعب هو الذي قام بأعظم ثورة في التاريخ.. ثورة سوف تظل كل الدول تتعلم منها..تتعلم قيم ميدان التحرير وكل الميادين في ربوع مصر المحروسة.اطمئنوا.. سوف يعود الأمن والأمان في ربوع الوطن. وسوف ننهض اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً.. لأن الدفة يقودها الآن أبناء مصر الشرفاء.. أبناء القوات المسلحة.. حفظهم الله لمصرنا الغالية.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل