المحتوى الرئيسى

ضربة البداية الاستفتاء عيد للديمقراطية

03/23 12:46

  كانت ضربة البداية لشباب ثورة 25 يناير هي تغيير النظام بالكامل وإبعاد جميع رموز الفساد عن جميع المناصب ومحاكمتهم علي أفعالهم وفضائحهم السياسية والاجتماعية وتجميد أموالهم وعودتها إلي مصر من جميع دول العالم وبالفعل بدأ النائب العام في وضع أسماء المسئولين في كشوف يتقدمهم الرئيس السابق وأولاده وأقاربه ومجموعة الوزراء في حكومته خاصة الإسكان والمالية والبترول والسياحة والداخلية وبعض رجال الحزب الوطني الذين أفسدوا الحياة السياسية من خلال المصالح الشخصية والسعي إلي الثراء.***كان الاستفتاء علي التعديلات الدستورية عيداً للديمقراطية بمصر وشارك فيه المسيحيون والمسلمون رجالاً وشيوخاً وشباباً وسيدات متعلمات وغير متعلمات وكانت الفرحة علي وجوه كل الذين قاموا بالتصويت ليقولوا كلمتهم دون أي ضغوط حزبية وأمنية في ظل نزاهة وحياد كامل من القوات المسلحة والشرطة وتحت إشراف القضاء وهي بداية حقيقية للممارسة الديمقراطية لكل فرد في المجتمع بعد 30 سنة قمعاً وقهراً وحبساً للحرية وشعر الجميع بأنهم يولدون من جديد.الاستفتاء عيد للديمقراطية الحقيقية.. وللشعب المصري الذي أكد غالبيته علي القول بنعم وعلي الاخرين أن يتكاتفوا معاً من أجل رفعة البلاد وتقدمها فما حدث بمصر من أهم مكاسب الثورة وسوف يسجله التاريخ لشباب 25 يناير وهو حراك سياسي لم تشهده مصر من قبل اشترك فيه جميع طوائف الشعب.بصراحة الاستفتاء تجربة مصغرة للانتخابات البرلمانية والرئاسية القادمة وهو خطوة في بداية مشوار الألف ميل تغير وجه مصر السياسي إلي الأحسن والأفضل. وننتظر جميعاً ما تسفر عنه الأحداث خلال الشهور المقبلة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل