المحتوى الرئيسى

البورصة تستأنف عملها بعد توقف 38 جلسة.. و«الرقابة المالية» تعيد «الشراء بالهامش»

03/23 09:47

سيطرت حالة من الاستنفار والترقب على جميع المستويات الحكومية وقطاعات الأعمال المتشابكة مع الاستثمار فى البورصة، استعداداً لاستئناف التداول، صباح الأربعاء، لتمر بأخطر جلسة فى تاريخها، بعد الأحداث الأخيرة التى عصفت بمؤشرها الرئيسى ودفعها للتوقف 38 جلسة. وقررت هيئة الرقابة المالية في وقت مبكر من صباح الأربعاء عودة العمل بآلية الشراء بالهامش مع استئناف التداول. وقالت الهيئة على موقعها الإلكتروني إن من ضمن الإجراءات التي تم اتخاذها بمناسبة إعادة فتح التداول بالبورصة «التزام العملاء الراغبين في شراء الأوراق المالية بالهامش بأداء نسبة 75 بالمئة من ثمن الأوراق المالية المشتراة لحسابها». وعدل رئيس مجلس الوزراء مادة الشراء بالهامش في قانون سوق رأس المال ليتعين على شركة السمسرة إبلاغ العميل المدين لها بتخفيض نسبة دينه عندما يبلغ 70 بالمئة من قيمة أسهمه على أن تقوم الشركة ببيع اسهم العميل عندما تزيد المديونية إلى 80 بالمئة. وكانت هيئة الرقابة المالية اتخذت العديد من الإجراءات الاستثنائية الشهر الماضي لدعم البورصة عند عودتها للعمل. وتشمل تلك الإجراءات تقليل زمن التداول إلى ثلاث ساعات وإيقاف آلية الشراء والبيع في نفس الجلسة وإيقاف الجلسة الاستكشافية وتخفيض الحدود السعرية على الأسهم المقيدة بالبورصة. وقالت أيضا إنها ستعلق التداول لمدة نصف ساعة إذا تراجع المؤشر الأوسع نطاقا الذي يضم 100 سهم بنسبة خمسة بالمئة وللمدة التي يحددها رئيس البورصة إذا تراجع عشرة بالمئة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل