المحتوى الرئيسى

مقتل 9 فلسطينيين في أشد الأيام دموية في غزة منذ شهور

03/23 06:18

غزة- رويترز قُتل 9 فلسطينيون في غارات جوية وقصف مدفعي إسرائيلي على غزة، في أكثر الأيام دموية التي يشهدها القطاع منذ شهور. وقال مسؤولون طبيون إن 3 شبان، أعمارهم 12 و15 و17 عاما كانوا يلعبون كرة القدم، مع رجل قريب لهم، قتلوا في القصف المدفعي الاسرائيلي. ثم لاقى 5 نشطاء حتفهم في غارتين جويتين منفصلتين في وقت لاحق في قطاع غزة. وقالت القوات المسلحة الاسرائيلية إنها اطلقت قذائف هاون على النشطاء الذين يطلقون النار على اسرائيل. وقال مسؤولون طبيون فلسطينيون إن القذائف الاسرائيلية أصابت منزلا وقتلت اربعة اشخاص. وقال شهود ومسعفون إن صاحب المنزل كان بداخله وإن الشبان كانوا يلعبون كرة القدم بالخارج. على الإثر، أصدر رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيامين نتنياهو بيانا يعبر عن أسفه للهجوم "الخطأ" على مدنيين أبرياء. وقال إن بلاده "لا تريد السعي لمزيد من التصعيد للصراع لكنها ستدافع عن نفسها من الهجمات الصاروخية التي تستهدف مواطنيها". لكن المتحدث باسم حركة "حماس" اسماعيل رضوان ذكر، لموقع الحركة على الانترنت، أن هذه المجزرة لن تمر بسهولة وإنه "يتعين على الكيان الصهيوني اسرائيل ان يتهيأ لرد قاس". وتصاعد التوتر على الحدود بين اسرائيل وقطاع غزة في الاسابيع القليلة الماضية. وعدد القتلى، أمس الثلاثاء 22-3-2011، هو الاكبر في يوم واحد منذ شهور. وكثفت حماس هجماتها الصاروخية على اسرائيل بعد توقف منذ اشتبك الجانبان في حرب قبل عامين قائلة إن مقاتليها اطلقوا ما يزيد على عشرين قذيفة هاون وصاروخا في مطلع الاسبوع. كما سقط صاروخ من طراز غراد قالت الجهاد الاسلامي انها اطلقته بالقرب من مدينة اشدود الاسرائيلية التي تبعد نحو 40 كيلومترا الى الشمال من غزة وهي واحدة من اعمق الهجمات على اسرائيل منذ الحرب قبل عامين. ولم يصب احد بسوء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل