المحتوى الرئيسى

توقعات بانقطاع امدادات النفط الليبي لمدة عام على الأقل

03/23 06:34

لندن – رويترز قال محللون ومديرو صناديق استثمار ان ليبيا لن تستأنف امدادات النفط الى الأسواق العالمية لمدة تتراوح بين 12 الى 18 شهرا على الاقل وان الاضرار التي أصابت المنشات بسبب التخريب أو الضربات الجوية الغربية قد تؤدي الى انقطاع لفترة أطول بكثير. واستوعبت الاسواق نقص امدادات النفط الليبي في الاجل المتوسط لكن أي أضرار كبيرة للبنية التحتية ستزيد من الضغوط الصعودية على أسعار النفط في حين أن من المتوقع ارتفاع الطلب العالمي الى مستوى قياسي جديد هذا العام. وقال ادم تايلور من ليون جيت كابيتال مانجمنت التي تدير 600 مليون دولار في قطاع السلع الاولية "كاجراء أخير قد يقوم الزعيم الليبي معمر القذافي عمدا بتخريب حقول النفط والبنية التحتية النفطية لتثبيط همة التحالف الدولي، وقد يستغرق اصلاح مثل هذه الاضرار عدة سنوات وهو ما سيجعل انتاج النفط ضعيفا لفترة طويلة." وتابع "المسألة الاهم هي استراتيجية خروج التحالف المدعوم من الامم المتحدة وهل ستنزلق ليبيا الى حرب أهلية لعدة سنوات وهو ما قد يسبب انخفاضا دائما في انتاج النفط الليبي." وقال جيريمي تشارلزورث مدير الاستثمار في مون راكر لادارة الصناديق انه يعتقد أن الانتاج قد يظل متوقفا لمدة 18 شهرا. وتوقع المحللون امريتا سن من باركليز كابيتال ومايك ويتنر من سوسيتيه جنرال وسايمون واردل من اي. اتش.اس جلوبال انسايت أن تظل الصادرات الليبية متوقفة لمدة 12 شهرا على الاقل. وأضاف تشارلزورث أن شركات النفط الغربية ستحجم عن انفاق المال على اعادة الاعمار في ظل فراغ سياسي وستنتظر لترى نوعية المشهد السياسي في ليبيا خلال ستة الى ثمانية أشهر من الان قبل أن تعود الى توجيه المال الى هناك مجددا. بينما قالت سن ان حدوث أضرار كبيرة في البينة التحتية يمكن أن يرفع تكلفة اعادة البناء الى مستوياتها بعد حرب العراق الذي لا يزال يكافح لزيادة الانتاج فوق ثلاثة ملايين برميل يوميا بعدما بلغ في ذروته أربعة ملايين برميل يوميا. وذكر ويتنر "سيحاول التحالف الامريكي الاوروبي تجنب احداث أي أضرار.. لكنها حرب دائرة هناك، وعلاوة على ذلك هناك احتمال حدوث أعمال تخريب ونهب".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل