المحتوى الرئيسى

الجزائر: الضربات العسكرية ضد ليبيا غير مبررة

03/23 15:21

دعت الجزائر إلى إرسال لجنة لتقصى الحقائق فى ليبيا، والوقف الفورى للقتال، والحد من التدخل الأجنبى فى ليبيا، محذرة من الانحراف فى تطبيق القرار الأممى رقم 1973 القاضى بفرض حظر جوى على ليبيا بهدف حماية المدنيين. وقال وزير الخارجية، مراد مدلسى، فى مؤتمر صحفى مشترك مع وزير الخارجية الروسى، سيرجى لافروف: "إن الجزائر تجدد معارضتها للاستعمال المفرط للقوة العسكرية فى ليبيا، وقصف أهداف مدنية من قبل قوات التحالف، مما أدى إلى سقوط ضحايا مدنيين''. واعتبر مدلسى أن الضربات العسكرية الجوية التى وجهتها قوات التحالف إلى ليبيا مبالغ فيها وغير مبررة، وتمثل انحرافا فى تطبيق القرار الأممى''. وأكد مدلسى أن الأزمة التى تعيشها ليبيا حاليا تفاقمت بسبب تدخل القوات الجوية للدول المشاركة فى وضع منطقة للحظر الجوى فى هذا البلد''، مشيرا إلى أن ''الجزائر ترى أن هذا التدخل مبالغ فيه بالنظر إلى الهدف المسطر من قبل مجلس الأمن للأمم المتحدة فى لائحته رقم 1973''. وجدد مدلسى رفض الجزائر تحول الهدف الأساسى للقرار الذى اتخذه مجلس الأمن الدولى، والقاضى بفرض حظر جوى على الطيران فى الأجواء الليبية بهدف حماية المدنيين، إلى أهداف سياسية غير معلنة، قائلا: ''نحن نأمل أن يتم الالتزام بالهدف المحدد والواضح للقرار الأممى وكيفية تطبيقه، ونعتقد أنه يجب وضع تقييم لمدى تطبيق هذا القرار، خلال اجتماع مجلس الأمن الخميس المقبل، ومعرفة ما إذا كان هناك تغير فى الهدف المرسوم''، مضيفا: ''القرار 1973 كان لأهداف إنسانية، وليست له صلة بالجوانب السياسية''.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل