المحتوى الرئيسى

فايزة أبوالنجا‏:‏ مراجعة شروط الأقراض لمصر خلال المرحلة الحاليةودعم علاقات التعاون الاقتصادية مع هولندا

03/23 04:45

ونقلت أختار خلال الاجتماع رسالة من رئيس البنك الدولي روبرت زوليك تفيد بدعم البنك الكامل لمصر في مرحلة التحول الحالية‏,‏ مؤكدة أن البنك سيعمل بكل طاقته علي مساندة كل من الحكومة و المجتمع المدني في مصر من أجل تجاوز هذه الأزمة‏.‏ وعرضت أختار مساهمة البنك في توفير التمويل المطلوب لعدد من المشروعات في المجالات الحيوية مثل الزراعة والري ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة‏,‏ بالإضافة الي دعم السياسات التي تهدف الي دعم موازنة الحكومة‏.‏ كما أكدت أختار اعتزام البنك تقديم البنك للمساعدات الفنية والخبرات التي تطلبها مصر من أجل إعادة الثقة في أداء الاقتصاد المصري واستعادة الاستثمارات الأجنبية‏.‏ كما تناول اللقاء ـ الذي حضره ممثلو البنك في القاهرة ـ مناقشة مستقبل علاقات التعاون بين مصر والبنك‏,‏ وكيفية مساهمة البنك في أولويات الحكومة المصرية خاصة في أعقاب ثورة‏25‏ يناير‏.‏ واستعرضت أبو النجا التطورات التي يمر بها الاقتصاد المصري في ظل الأحداث الأخيرة والتداعيات الاقتصادية التي ألحقت خسائر كبيرة بعدد من القطاعات الحيوية في الدولة‏,‏ وهو ما انعكس علي انخفاض معدل النمو الاقتصادي‏,‏ والإجراءات التي تقوم بها الحكومة الحالية لسرعة تعافي الاقتصاد المصري ومنها تحديد المشروعات ذات الأولوية للعام المالي‏2012/2011‏ والتي تعمل وزارة التعاون الدولي علي تدبير التمويل الخارجي لها بالتعاون مع شركاء مصر في التنمية دولا ومؤسسات ومنها البنك الدولي‏.‏ من ناحية أخري‏,‏ تناول اللقاء الإعداد والتحضير الجاري لعقد اجتماعات الربيع للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي والمقرر عقدها في واشنطن خلال شهر أبريل المقبل‏.‏ كما تم خلال اللقاء استعراض محفظة التعاون الجارية بين البنك الدولي في مصر والتي تشمل‏20‏ مشروعا بإجمالي مبلغ‏2.7‏ مليار دولار‏.‏ وقد أشاد الجانبان بأداء المحفظة والتي استمر تنفيذ مشروعاتها رغم الأزمة الراهنة‏.‏ ونتيجة للضوابط المحكمة التي تتبعها وزارة التعاون الدولي في سياسة الاقتراض الخارجي‏,‏ فقد حافظت مصر في السنوات العشر الأخيرة علي تصنيفها من قبل البنك الدولي بأنها دولة آمنة المديونية حيث انخفضت نسبة الديون الخارجية إلي الناتج المحلي لتصل إلي‏14%‏ في عام‏.2010‏ كذلك وصف مسئولو البنك محفظة التعاون الجارية كواحدة من أفضل محفظات التعاون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا‏.‏ التقت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي فايزة ابو النجا أمس سفيرة هولندا في القاهرة سوزان بلانكهارت‏,‏ وذلك في إطار تنمية علاقات التعاون التنموي بين البلدين‏.‏ وتناول اللقاء العلاقات المتميزة وأوجه ومجالات التعاون الاقتصادي بين البلدين في المرحلة القادمة‏.‏ وأكدت أبوالنجا أهمية استمرار المساعدات التنموية الهولندية لمصر والتي تتخذ شكل المساعدات الفنية ونقل الخبرات بهدف رفع المهارات وتنمية الموارد البشرية والتكنولوجيا والاستفادة من المزايا والخبرات في المجالات التنموية التي تتمتع فيها هولندا بميزة نسبية‏.‏ من جانبها‏,‏ أكد بلانكهارت دعم حكومة هولندا لمصر في هذه المرحلة الحرجة والتاريخية التي تمر بها حاليا‏..‏ مشيرة إلي قرار الحكومة الهولندية الاستمرار في تقديم الدعم الفني لمصر مع التركيز علي القطاعات الحيوية المهمة ومنها مياه الشرب والصرف الصحي‏,‏ والري والموارد المائية‏.‏ كما أكدت سفيرة هولندا في القاهرة حرص ورغبة بلادها في دفع وتنمية مجالات التعاون مع مصر في ضوء العلاقات المتميزة والمتنامية بين البلدين التي طالما اتسمت بالصداقة‏.‏ كما تناول اللقاء فرص الترويج لمجالات الاستثمار والسياحة الهولندية في مصر حيث أثنت أبو النجا علي قرار الحكومة الهولندية رفع حظر السفر علي البحر الأحمر‏.‏ وأكدت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي أن مصر تشهد حاليا مرحلة تطور تاريخية‏,‏ مشيرة إلي أن التحول الديمقراطي المصري الحقيقي الذي تشهده مصر تسعي الحكومة لتعزيزه بتعاف سريع للاقتصاد المصري وبالتعاون في ذلك مع جهود كافة شركاء مصر في التنمية لتحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية في سبيل تدعيم التحول الديمقراطي‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل