المحتوى الرئيسى

أنا والناسالجمهورية الثانية‮.. ‬والعدالة

03/22 23:20

الجمهورية الثانية‮.. ‬أو قل جمهورية مصر الثانية‮.. ‬كان هذا الموضوع محور اهتمام وحوار عدد من المثقفين وشغل الرأي العام لقانونيين وطلاب في كليات الحقوق‮.. ‬وأثاره بعد نجاح استفتاء تعديل مواد دستورية المستشار المحترم فؤاد حسن بسيوني الذي سبق ان شغل عددا من المناصب القضائية قبل مذبحة القضاء وبعض المواقع التنفيذية بعدها‮.. ‬وشاركت في الحوار الحقوقية شيرين عمر بقسم اللغة الانجليزية بجامعة عين شمس‮.. ‬واعجبني رأي موضوعي ومهم ويمثل أيضا اقتراحا لثورة ‮٥٢ ‬يناير‮.. ‬وهو انتهاء الجمهورية وسقوط وضعيتها بسقوط النظام الذي كان يحكم مصر قبل ‮٥٢ ‬يناير‮.. ‬وان مصر تدخل عصرا وعهدا جديدا بكل المقاييس‮.. ‬في الجوهر والمظهر والكيان‮.. ‬وان هذا العصر يمثل قيام الجمهورية الثانية‮.. ‬لمصر‮.. ‬والتي تبدأ بانتخاب رئيس الجمهورية وتأسيس نظام سياسي جديد من انتخابات سياسية ومجالس تشريعية‮.‬‮.. ‬ومصر اليوم تعيش علي امل تحقيق العدالة الاجتماعية في اطار فكر عماده العدل الاجتماعي‮.. ‬وأهم ما لاحظته في حوار الناس ان التحرك نحوهذا الهدف بطيء ولا تتناسب حركته مع حماس الفكر‮.. ‬وتحمست لآراء واقتراحات الكثيرين ومنهم الاقتصادي وخبير التسويق علي عبدالهادي العسكري لسيناء الشمالية والاسماعيلية ويركز علي السرعة في ان نشعر بالعدالة الاجتماعية وفي مقدمتها ارباب المعاشات‮.. ‬وان للشباب دورا هاما ولابد من الاستفادة بطاقاتهم الخلاقة في الانشاء والبناء وتسويق السلع‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل