المحتوى الرئيسى

أصل الحكايةعيد الأم

03/22 22:47

طلب العمدة من أهل قريته أن يتخلصوا من كبار السن بأي شكل‮  ‬أو وسيلة يرونها‮.. ‬فهو لا يريد في القرية سوي الشباب‮.‬أحد شباب القرية ومعه والدته المسنة وقد أخبرها بطلب العمدة وقال لها‮: ‬أنا مضطر ان أطيع الأوامر فأخذها وبعض الماء والأكل وقبل أن يخرجا خارج القرية طلبت والدته منه أن تأخذ فرعا من الشجرة‮.. ‬أي شجرة،‮ ‬نفذ الابن طلبها،‮ ‬وأخذها وبدأ في السير تاركا القرية وكل فترة من السير كانت العجوز تترك ورقة من الشجرة علي الأرض،‮ ‬واستمرت هكذا إلي أن وصلا‮  ‬في مكان بعيد في الصحراء،‮ ‬وقبل ان يترك والدته قالت له‮:‬أنت سوف تتركني هنا في رعاية الله الذي سوف يحميني ويرزقني بمعيشتي أما أنت فأنا تركت لك كل مسافة مررنا‮  ‬بها ورقة من الشجرة حتي تكون دليلك في العودة للقرية في أمان‮.. ‬هذه القصة أرويها بمناسبة عيد الأم وهي تبين ظلم الحاكم وجحود الأبناء وحب الأم الذي لا ينتهي‮!!‬فقدت أمي منذ‮ ‬21‮ ‬سنة،‮ ‬وكانت آخر كلماتها توصيني بزوجتي وأولادي‮.. ‬كانت نعم الأم والصديقة‮.. ‬عندما‮ ‬يفقد الانسان أمه‮ ‬يشعر باحساس‮ ‬غريب لا‮ ‬يوصف وكأن جزء منه قد فقد‮.. ‬الله‮ ‬يرحمك‮ ‬يا أمي‮.‬وكل سنة وكل أم طيبة‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل