المحتوى الرئيسى

القارة العجوز تتأهب لجولة ساخنة من التصفيات

03/22 20:50

دبي- خاص (يوروسبورت عربية) تعود منافسات التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية "يورو 2012" المقرر إقامتها في أوكرانيا وبولندا الصيف بعد المقبل بجولة جديدة تنطلق منافساتها الجمعة المقبل. وفي المجموعة الثالثة، تصطدم صربيا بإيرلندا الشمالية في أول مباراة رسمية تجمع الفريقين وجهاً لوجه، علماً أنهما تقابلا وديًا في لقاء وحيد العام قبل الماضي وفازت به صربيا بهدف وحيد. ويدخل أبناء المدرب نيجيل وورثنغتون المباراة وهم في المركز الرابع من الترتيب برصيد خمس نقاط متفوقين على صربيا بفارق نقطة وحيدة. يُذكر أن أيرلندا الشمالية لم تذق طعم الفوز في آخر 15 مباراة خاضتها إلا مرة وحيدة على حساب سلوفينيا بهدف دون رد في سبتمبر الماضي. ويعتمد المنتخب الصربي على قدرات مهاجمه العملاق نيكولا زيغيتش الذي سجل ثلاثة أهداف في المباريات الثلاث التي خاضتها بلاده. ويلز وإنكلترا يسعى الإنكليز لتأكيد تفوقهم على أبناء عمومتهم في ويلز حين يتواجهان السبت ضمن منافسات المجموعة السابعة من التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية. وتحتل إنكلترا المركز الثاني في المجموعة برصيد سبع نقاط، في حين تتذيل ويلز الترتيب بدون نقاط. أبناء فابيو كابيللو، يعتمدون بصورة أساسية على هجوم قوي يضم.. دارين بينت وأندي كارول وواين روني وجيرمين ديفو وبيتر كراوتش، ونجحت إنكلترا في هز شباك كل منافسيها خلال آخر 13 مباراة خاضتها باستثناء مباراتان فقط أصاب العقم التهديفي فيهما كتيبة الأسود. ويقدم الثنائي بينت وكارول أداءً متميزاً في الموسم الحالي وسجل كل منهما 11 هدفاً في الدوري الإنكليزي، في حين سجل الثلاثي روني وديفو وكراوتش 11 هدفًا في المسابقة نفسها، بواقع 7 أهداف لروني وهدفين لكل منه ديفو وكراوتش. على الجانب الآخر، خسرت ويلز مبارياتها الأربع الأخيرة ولم تسجل خلالها إلا هدف يتيم. يُذكر أن إنكلترا وويلز تقابلا مرتين فقط منذ 1984 وكان الفوز فيهما حليفًا للمنتخب الإنكليزي. جمهورية إيرلندا ومقدونيا ويخوض روي كين ورفاقه مواجهة سهلة السبت المقبل أمام مقدونيا في الجولة الخامسة من المجموعة الثانية من التصفيات المؤهلة ليورو 2012. وتواجه المنتخبان مرتين من قبل في التصفيات.. الأولى كانت عام 1996 في التصفيات المؤهلة لكأس العالم وفازت إيرلندا بثلاثة أهداف دون رد والثانية كانت عام 1999 في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية وتفوقت إيرلندا أيضًا بهدف نظيف. ويحتل المنتخب الإيرلندي الذي حُرم من التأهل لكأس العالم الأخيرة بسبب"لمسة يد" تيري هنري مهاجم المنتخب الفرنسي الشهيرة، المركز الثالث في المجموعة برصيد سبع نقاط، في حين تتواجد مقدونيا في المركز الخامس برصيد أربع نقاط. ولم تفز مقدونيا إلا بمبارة وحيدة في آخر ثماني مباريات خاضتها. البرازيل وإسكتلندا وبعيداً عن التصفيات الأوروبية، تمتلك البرازيل اليد العليا في تاريخ مواجهاتها أمام إسكتلندا، وكان الفوز حليفاً لها في سبع مباريات من أصل تسع جمعتهما. وتعد مباراة الأحد المقبل بين الفريقين هى الأولى منذ فوز البرازيل على إسكلتندا في مونديال 1998 بفرنسا، بهدفين مقابل هدف. ولم تتذوق إسكتلندا الهزيمة إلا مرة واحدة في آخر أربع مباريات أمام المنتخب الإسباني بطل العالم، على الجانب الآخر تعثرت البرازيل في آخر مباراتين وديتين لها.. أمام الأرجنتين بهدف دون رد وأمام فرنسا بالنتيجة ذاتها. ويستعد السيلساو لمنافسات كوبا أمريكا التي تقام الصيف المقبل في الأرجنتين. من محمد عبدالله  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل