المحتوى الرئيسى

الهيئة القبطية الإنجيلية بالإسكندرية تضع رؤى مستقبلية من وحى الثورة

03/22 18:46

أكدت أميرة عبد السلام، المشرف على تليفزيون اليوم السابع ، أن ثورة 25 يناير مستمرة فى أحداثها، مشيرة إلى أن الأهم حاليا هو فترة ما بعد الثورة لاستثمار كافة الطاقات الموجودة، وأشارت فى كلمتها التى جاءت تحت عنوان "أخلاقيات الثورة" إلى أن أخلاقيات الثورة بدأت فى التراجع وعادت بعض العادات السلوكية التى اختفت وقت الثورة إلى الظهور مرة أخرى. مطالبة بتنظيم عمل الشباب من خلال إطار محدد، منادية بالنزول إلى الشارع من كافة الطوائف السياسية التى كانت طالما تبتعد عن الشارع بحجة العقبات التى كان يضعها جهاز أمن الدولة أمام الأحزاب المختلفة. جاء ذلك خلال الجلسة الثانية، للقاء الذى نظمته الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، تحت عنوان "رؤى مستقبلية من وحى الثورة" ويقام اللقاء خلال الفترة من 22 إلى 23 مارس بالإسكندرية، وقد عقدت هذه الجلسة بحضور عدد كبير من القيادات الشعبية والمثقفين من محافظات مختلفة. عماد خليل، صحفى بالمصرى اليوم، رفض انتهازية بعض القوى السياسية والتيارات الدينية التى طالبت بحقها فى الثورة بعد أن رفضت المشاركة بها فى البداية، مشيرا إلى أن الأحزاب الجديدة تكونت نتيجة الفراغ السياسى فى الساحة وتضخيم فى حجم دور البعض بظهورهم الدائم بوسائل الإعلام، كما رفض ما قامت به القوى الانتهازية فى تحريك الشارع نحو قبول التعديلات الدستورية و قوى أخرى لرفضها، مما حول الأمر إلى حرب دينية، مؤكدا على ضرورة العودة إلى أخلاقيات ميدان التحرير. من جانبه، أشار الكاتب الصحفى عبد القادر شهيب إلى أنه يوجد تناقض بين القيم والأخلاق التى ظهرت فى الميدان وبين القيم والأخلاق الموجودة حاليا، موضحا أن منظومة القوى الاجتماعية مازالت موجودة إلى الآن، دون وجود تنظيم للعلاقات بين تلك القوى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل