المحتوى الرئيسى

النيابة تتهم قيادات أمن بالقليوبية بالتحريض على قتل المتظاهرين

03/22 17:52

أنهت نيابة شبرا الخيمة الكلية، برئاسة أسامة الحلوانى وبإشراف المستشار محمد عبدالله البسطاوى المحامى العام لنيابات جنوب بنها، التحقيقات التى كان تجريها مع عدد من قيادات الشرطة بالقليوبية، منهم اللواء أحمد ممتاز مساعد مدير الأمن لفرقة قوات الأمن المركزى بشبراالخيمة واللواء جمال حسنى نائب مدير الأمن لقطاع الجنوب، واللذين تم إخلاء سبيلهما بضمان وظيفتهما، ووجهت لهما اتهامات بالتحريض على قتل المتظاهرين، والشروع فى قتل عدد آخر منهم بإطلاق الرصاص الحى عليهم فى الأحداث الأخيرة. كانت النيابة الكلية بشبرا الخيمة قد أمرت بمباشرة التحقيقات مع جميع قيادات مديرية أمن القليوبية للوقوف على تحديد المتهمين المتسببين فى قتل وإصابة العديد من الشباب بالرصاص أمام أقسام الشرطة، خاصة قسم أول وثان شبراالخيمة ومركز وقسم قليوب، حيث تم إصابة وقتل عدد من الشباب برصاص الشرطة لمجرد مرورهم من أمام تلك الأقسام. ونفى نائب مدير الأمن فى تحقيقات النيابة إعطاءه أى أوامر بضرب النار أو انسحاب قوات الشرطة، مؤكداً أن إطلاق الرصاص كان يتم بشكل فردى من أفراد الشرطة لمحاولة الدفاع عن أنفسهم من البلطجية الذين كانوا يقومون بمهاجمة واقتحام أقسام الشرطة، كما أن انسحاب الشرطة لم تصدر به أى أوامر، إنما تخلى الضباط عن مواقعهم خوفا على أنفسهم من القتل بسبب كثرة عدد البلطجية الذين كانوا يطلقون الرصاص عليهم، وأن الانسحاب كان اضطرارياً، ولم يصدر به أى أوامر. كما نفى أيضاً مساعد مدير الأمن الاتهامات الموجهة إليه فى تحقيقات النيابة، وأكد أنه أصيب نتيجة الطلقات النارية التى كان يطلقها عدد من البلطجية أثناء وجوده بمعسكر قوات الأمن المركزى بشبراالخيمة، ولم تصدر أوامر بإطلاق الرصاص الحى على المواطنين فى الأحداث الأخيرة. وأكد مصدر قضائى لـ"اليوم السابع" أنه بعد أن قامت النيابة بالتحقيقات فى وقائع الأحداث الأخيرة التى تم فيها قتل وإصابة عدد كبير أمام أقسام الشرطة، تم إرسال ملف القضية كاملاً إلى المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام لضمه إلى باقى أوراق التحقيقات التى تضم اتهامات لعدد آخر من قيادات الشرطة المتورطين فى القتل وإصابة المتظاهرين، حتى يتم إصدار قرار بإحالتهم إلى المحاكمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل