المحتوى الرئيسى

غموض أوباما إزاء ليبيا ضار بها

03/22 17:48

قالت صحيفة واشنطن بوست إن الرئيس الأميركي باراك أوباما أبدى قدرا من الغموض بخصوص سياسته بشأن ليبيا.وجاء في مقال لريتشارد كوهين أن هذه السياسة تؤدي إلى سقوط ضحايا لأن إدارة أوباما غرقت في جدل شعاره "نتدخل أم لا نتدخل" أداره رجال -وهم روبرت غيتس وتوم دونيلون- ضد نساء -وهن هيلاري كلينتون وسوزان رايس وسامانثا باور- وانتهى النقاش بحصول كلينتون على الموافقة بمنطقة الحظر الجوي، وهي التي أكدت في باريس أن "أميركا لن تقود التحرك".وأكد كوهين أن هذا صحيح لأن الفرنسيين أخذوا زمام المبادرة والرئيس نيكولا ساركوزي أوضح أن "فرنسا قررت تحمل مسؤوليتها التاريخية"، كما أن رئيس غرفة العلاقات الخارجية بالكونغرس جون كيري يؤيد ساركوزي ودعا إلى تدخل دولي في ليبيا، وهما متفقان على جنون القذافي وأنه سيرتكب مجازر بل وهدد بتنفيذها إن هو اقتحم بنغازي.وقال كوهين إن منطقة الشرق الأوسط تبدو في حالة من الفوضى، لأن التساؤل لمعرفة ما يجري أصبح أمرا غير مجد، فالبحرين صديقة لنا وليبيا ليست كذلك، والسعودية تملك النفط ومصر بدون نفط، وإيران عدوتنا ويجب أن يكون أعداؤها أصدقاء لنا.وأشار كوهين إلى الجامعة العربية قائلا "انظروا إلى الجامعة العربية وأمينها العام عمرو موسى الذي دعا إلى فرض منطقة الحظر الجوي على ليبيا، ثم انتقد الضربات الجوية، ألا يستدعي هذا الأمر التفكير مجددا؟".كما أشار كوهين إلى ما وصفه بتردد البيت الأبيض وتخبطه، فقائد الأركان الجنرال مايك مولن يتحدث عن تنفيذ الضربات الجوية لكنه يؤكد أنها لا تهدف إلى إسقاط العقيد الليبي معمر القذافي.وأوضح الكاتب أن أوباما أثبت عدم نضح في أفكاره وعزا الأمر إلى قلة تجربته، غير أنه قال إنه ليس على أميركا أن تقود دائما، بل أحيانا فقط، ولكن على الرئيس أن يعرف هذه الأحيان، فهو يبدو أنه لا يعرف، وهو عادة ما يحل المشاكل بتجاهلها.وقال الكاتب إنه لا يفهم ما إذا كانت جولة الرئيس أوباما في أميركا الجنوبية مناسبة، فالرئيس في البرازيل بينما أميركا في حرب، وقد كان عليه أن يكون في قمة الحدث، موضحا أن أوباما ليس متحمسا للقتال في أفغانستان والعراق، والآن ظهرت الأزمة الليبية، وهي مهام تحتاج وضوحا أكثر.ورغم أن الحربين الأوليين كانتا من تخطيط الإدارة السابقة، فإن الأزمة الليبية تبقى ذات طابع إنساني ويجب الالتزام بها الآن قبل فوات الأوان، وعلى الإدارة أن تكون منسجمة وموحدة وواضحة الأهداف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل