المحتوى الرئيسى

وفاة شاب احرق نفسه في بلدة تونسية اشعلت نيران الثورات العربية

03/22 15:24

تونس (رويترز) - قال سكان ومصادر طبية ان شابا تونسيا توفي بعد أن احرق نفسه في مدينة سيدي بوزيد التي انطلقت منها احتجاجات شعبية سرعان ما انتشرت بأرجاء العالم العربي واطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي في 14 يناير كانون الثاني الماضي.وجاء هذا في وقت يزور فيه الامين العام للامم المتحدة بان جي مون تونس لدعم عملية الانتقال الديمقراطي.وقال مصدر طبي ان احمد الزعفوري البالغ من العمر 32 عاما نقل الى المستشفى الجهوي في سيدي بوزيد قبل نقله في حالة حرجة الى مستشفى صفاقس حيث توفي متأثرا بجروحه.ولم تعرف على الفور الاسباب التي دفعته لاحراق نفسه لكن سكانا قالوا ان الحادث تزامن مع احتجاجات شبان من خريجي التعليم العالي للمطالبة بفرص عمل.وانطلقت الاحتجاجات الشعبية في تونس من سيدي بوزيد عندما احرق الشاب محمد البوعزيزي نفسه بعد ان صفعته شرطية وصادرت عربة للخضروات والفواكه كان يتعيش عليها.وانتشرت بسرعة عدوى الثورة التونسية لتنتقل الى مصر التي تنحى رئيسها حسني مبارك عن الحكم في فبراير شباط بعد 30 عاما في المنصب.وتشهد حاليا ليبيا والبحرين واليمن وسوريا انتفاضات غير مسبوقة تطالب بالتغيير والاصلاح السياسي.وينتظر ان يلتقي بان مساء يوم الثلاثاء والدة البوعزيزي مفجر ثورة تونس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل