المحتوى الرئيسى

تركيا تعارض تجاوز الاطلسي الاطار الذي وضعته الامم المتحدة في ليبيا

03/22 15:21

اسطنبول (رويترز) - قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان يوم الثلاثاء ان الامم المتحدة يجب ان تكون المظلة لعملية انسانية فقط في ليبيا مبديا معارضته لتدخل عسكري دولي.وكانت تركيا عضو حلف شمال الاطلسي قد اعلنت انه لا يمكنها الموافقة على اضطلاع الحلف بمهمة فرض منطقة الحظر الجوي اذا تجاوز نطاق العمليات ما سمحت به الامم المتحدة.وقال اردوغان لنواب في البرلمان من حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه "تركيا لن تكون أبدا طرفا يوجه السلاح الى الشعب الليبي."ومضى قائلا "ينبغي ان تكون الامم المتحدة المظلة لعملية انسانية فقط في ليبيا. ينبغي ان تدار العملية وفق اساس شرعي."وصرح بأنه تحدث هاتفيا مع الرئيس الامريكي باراك اوباما ورئيسي وزراء بريطانيا وهولندا عن الصراع في ليبيا.وقال ان تركيا ستحدد موقفها حين يستأنف مسؤولون في حلف شمال الاطلسي محادثاتهم في بروكسل يوم الثلاثاء بعد ان فشلوا في التوصل لاتفاق يوم الاثنين.وقال وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو لمحططة سي.ان.ان التركية ليلة الثلاثاء "هناك قرارات للامم المتحدة. ومن الواضح ان هذه القرارات لها اطار محدد. ولا يمكن اضفاء الشرعية على عملية لحلف شمال الاطلسي تتجاوز هذا الاطار."وقالت تركيا الدولة المسلمة الوحيدة العضو في الحلف ان القمة التي عقدت في باريس يوم السبت الماضي قادت لتدخل عسكري تجاوز الاطار الذي وضعته الامم المتحدة.ولم تحضر تركيا القمة. وشنت فرنسا أول غارة جوية على قوات الزعيم الليبي معمر القذافي يوم السبت لتدشن عمليات تحالف دولي في ليبيا.وقال وزير الخارجية التركي "يمكن ان نأخذ على عاتقنا هذه المجهودات لمصلحة الشعب الليبي. ولكن للاسف اوجد اجتماع باريس وضعا جديدا خارج هذا الاطار."وبعيدا عن الاعتراضات التركية فان العقبة الرئيسية الاخرى التي تحول دون التوصل لاتفاق في الحلف تردد فرنسا في تولي الحلف قيادة العمليات خشية ان يؤدي لنفور الدول العربية ويقلص الدعم السياسي للعملية.وبعد اسابيع من المشاورات وافق سفراء الحلف على خطة للعمليات يوم الاحد تقضي بمشاركة الحلف في تطبيق الحظر الذي فرضته الامم المتحدة على توريد أسلحة لليبيا وسعوا يوم الاثنين للاتفاق على تنفيذها والانتهاء من خطة بشأن دور الحلف في فرض منطقة الحظر الجوي.ويتطلب تدخل الحلف دعما سياسيا بالاجماع من الدول الاعضاء في الحلف وعددها 28 دولة. ويوم الاثنين قال اردوغان ان تركيا تريد الالتزام بشروط معينة للاضطلاع بهذا الدور.وقال ان من بين هذه الشروط انتهاء العملية ضد قوات القذافي في اسرع وقت ممكن كي يتسنى لليبيين تحديد مستقبلهم. وتابع ان التدخل العسكري ينبغي ان يتفادى ان ينتهي الى احتلال.ويوم الثلاثاء قال اردوغان ان تركيا تريد الحفاظ على وحدة ليبيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل