المحتوى الرئيسى

رئيس اليمن يحذر من انقلاب وحرب أهلية

03/22 21:16

صنعاء (رويترز) - قال الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ان البلاد فد تنزلق الى حرب أهلية اذا أجبر على التنحي عن السلطة وعبرت واشنطن عن قلقها من عدم الاستقرار في اليمن حيث يوجد للقاعدة موطئ قدم قوي.وأضافت احتجاجات لا تلين مناهضة للحكومة ومستمرة منذ سبعة أسابيع والانشقاقات الجديدة في صفوف النخبة الحاكمة الى الضغوط التي يواجهها صالح للتنحي على الفور بعد أن حكم اليلاد 32 عاما. وصالح حليف لواشنطن ضد الاسلاميين المتشددين.ولكن مساعدا للرئيس قال ان الرئيس سيتنحى بعد أن يشرف على الانتخابات البرلمانية التي تجري في يناير كانون الثاني عام 2012 . ورفضت المعارضة ذلك.وقال أحمد الصوفي المتحدث الصحفي لصالح لرويترز ان الرئيس اليمني سيسلم السلطة من خلال انتخابات برلمانية وتشكيل مؤسسات ديمقراطية في نهاية عام 2011 او يناير 2012 .وأضاف أن صالح لا يسعى للسلطة لكنه لا يريد ان يتنحى قبل أن يعرف من الذي سيتسلم السلطة منه.وعبرت الولايات المتحدة التي تلاقي صعوبات في التعامل مع الاثار الدبلوماسية الناجمة عن انزعاج نادر بشأن الوضع في اليمن.وقال وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس "من الواضح أننا نشعر بقلق لزعزعة الاستقرار في اليمن" وأضاف "تحويل الاهتمام عن التعامل مع تنظيم القاعدة في جزيرة العرب هو اكثر ما يقلقني ازاء الوضع."وقال محمود الصبري المتحدث باسم تحالف المعارضة ان الساعات القادمة ستكون حاسمة معلنا رفض تحالف المعارضة اليمنية العرض الذي قدمه صالح بالبقاء في السلطة حتى يناير 2012 .وقال صالح في كلمتين أمام كبار قادة الجيش ولقاء مع زعماء القبائل والعشائر ان اليمن قد يواجه حربا أهلية أو التفكك بسبب ما قال انها جهود للقيام "بانقلاب" على حكمه.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل