المحتوى الرئيسى

تامر أمين لـ"ناس TV": جمال مبارك ليس صديقي.. وأعتذر إلى كل الجزائريين

03/22 12:19

تحوَّل لقاء الإعلامي المصري تامر أمين عبر ناس tv، يوم الاثنين 21 مارس/آذار، إلى محاكمة جماهيرية له من جمهور MBC؛ حيث انهالت عليه الاتهامات التي دارت حول علاقته بنظام مبارك وموقفه من الثورة المصرية، وتطرَّقت أيضًا إلى موقفه من الجزائريين بعد مباراة أم درمان الشهيرة. ورغم قسوة الاتهامات التي صاغها الجمهور في أحيان كثيرة بكلمات حادة، حافظ تامر على اتزانه، وأجاب على أكثر من 40 سؤالاً استقبلها بعقلانية وهدوء يُحسد عليهما. فعن علاقته بالنظام السابق، قال: "لم أحصل على أموال من مبارك ولا من نجله جمال، ولا صرت في منصب مهم حتى أتَّهم بأني رجل النظام؛ فأقصى طموحاتي أن أكون مذيعًا". وأبدى، في الإطار نفسه، تعجبه من إشارة أحد الأعضاء إلى وجود علاقة صداقة تجمعه بجمال مبارك. وقال: "أنا لم أره إلا مرتين، وفي مؤتمرات". وأكد تامر أن هذه العلاقة بالنظام السابق، التي لا يشوبها أية مصلحة خاصة، تنفي عنه شبهة مجاملة النظام على حساب ثوار 25 يناير، وتحدَّى أي شخص أن يحضر له فيديو يتضمن إساءة لهم. وقال: "أنا أول مذيع يُطلق كلمة (ثورة) على حركة الشباب، كما أنني أول مذيع يقف دقيقة حداد على أرواح الشهداء.. وكل ذلك في وقتٍ كان أنس الفقي لا يزال فيه وزيرًا للإعلام". كما تحدَّى أن يكون قد صدرت عنه اتهاماتٌ للشباب بالعمالة لجهاتٍ تمنحهم وجبة "كنتاكي" و50 يورو شهريًّا. وقال: "أنا على استعدادٍ لدعوة الشعب المصري كله على وجبات "كنتاكي" لو أحضرتم لي فيديو يُظهر أني قلت ذلك". ومن الدفاع إلى الهجوم، عاتب تامر الجمهور الذي ركَّز على اتهاماتٍ ليس لها أساس من وجهة نظرة، في حين أغفل مواقفه التي يراها مؤيدةً للثورة. وقال: "رفضت أنا وزميلي خيري رمضان الظهور في البرنامج بعد يوم 28 يناير إلى 5 فبراير؛ حتى لا أضطر إلى قول شيء أنا غير مقتنع به". وتساءل: "لماذا إذن لم تذكروا هذا الموقف؟!". وعن رأيه في د. محمد البرادعي، أكد أنه يحترمه باعتباره مُعارِضًا ساهم في تحريك المياه الراكدة في الحياة السياسية، لكنه في الوقت نفسه أعلن أنه لن ينتخبه لو رشَّح نفسه في الانتخابات الرئاسية. وقال: "سأنتخب مرشحًا عاش في مصر وأحسَّ بمعاناتنا من المواصلات وأكل من الخبز المدعوم". ولم يسلم تامر من عتاب الأعضاء الجزائريين على عباراته القاسية بعد مباراة أم درمان الشهيرة التي جمعت منتخبي مصر والجزائر. ونفى أن يكون قد أهان ثورتهم أو عيَّب الثقافة الجزائرية. وقال: "كل انتقادي كان للممارسات غير الرياضية من قِبَل بعض المشجعين". وأضاف: "مع ذلك، أنا آسف، وحقكم على راسي من فوق لو كنت أخطأت في حقكم". شاهد لقاء تامر أمين على ناس TV

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل