المحتوى الرئيسى
worldcup2018

الصحافيون الغربيون الثلاثة المفقودون في ليبيا اعتقلهم الجيش بحسب سائقهم

03/22 11:01

طبرق (ليبيا) (ا ف ب) - افاد سائق الصحافيين الغربيين الثلاثة المفقودين في ليبيا وهم صحافيان في وكالة فرانس برس ومصور في وكالة غيتي ايميجيز، ان الجيش اعتقلهم في 19 اذار/مارس في منطقة طبرق شرق ليبيا.واختفى اثر الصحافيين في فرانس برس دايف كلارك (بريطاني) وروبرتو شميت (يحمل الجنسيتين الكولومبية والالمانية) ومراسل غيتي جو ريدل (اميركي) منذ مساء الجمعة.واوضح سائقهم الليبي محمد حمد الذي عاد الاحد الى طبرق وقابلته فرانس برس انه اقل الصحافيين الثلاثة صباح التاسع عشر من اذار/مارس الى طبرق وسلك بهم الطريق المؤدية الى اجدابيا احد معاقل الثوار الذي يحاصره الجيش الليبي غربا.وعلى مسافة عشرات الكيلومترات من اجدابيا التقوا رتلا من سيارات الجيب واليات نقل الجنود فعادوا ادراجهم لكن العسكريين طاردوهم وارغموهم على التوقف.وقام اربعة جنود بتصويب اسلحتهم على الصحافيين الثلاثة وسائقهم وارغموهم على الخروج من السيارة وقال السائق ان دايف كلارك اخذ يصيح "صحافة صحافة".وارغم الصحافيون بعدها على الركوع على حافة الطريق ووضع ايديهم على رؤوسهم. وبعد ذلك وصل مدنيون اخرون وسيارات اسعاف فسيطر عليهم الجنود باعداد كبيرة ايضا، وفق ما قال حمد.وقام الجنود بعدها باحراق عدد من السيارات بينها السيارة التي اقلت الصحافيين واقتادوهم في الية عسكرية الى جهة مجهولة.ودايف كلارك (38 عاما) الذي يعمل في مقر وكالة الصحافة الفرنسية في باريس، هو الموفد الخاص الى ليبيا منذ الثامن من اذار/مارس. وروبرتو شميت (45 عاما) المصور في مكتب نيروبي، كان يعمل في شرق ليبيا منذ 28 شباط/فبراير. اما جو ريدل فعمره 45 عاما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل