المحتوى الرئيسى

رسالة إلى الشعب التونسي المسلم بقلم: محمد اسعد بيو ض التميمي

03/22 00:46

رسالة إلى الشعب التونسي المسلم (احذروا راشد الغنوشي فإليكم الدليل القاطع على كفره) بقلم: محمد اسعد بيو ض التميمي السلام على تونس الخضراء,السلام على القيروان,السلام على الزيتونة,السلام على سيدي بوزيد,السلام على قابس,السلام على القصرين,السلام على صفاقس,السلام على بنزرت,السلام على سوسة,السلام على الرديف,السلام على الكافي,السلام على الشعب التونسي المسلم الشامخ الأشم,السلام على القادة الفاتحين الذين حرروا تونس من البيزنطيين فجعلوها وشعبها عربية مسلمة. يا شعب تونس الحر الأبي,أيها المسلمون,أتعرفون لماذا كنتم مضطهدين ومقهورين ومظلومون ومقموعين ومغلوبين على أمركم منذ احتلال فرنسا لتونس مروراً بعميليها (الحبيب بورقيبة وزين العابدين بن علي)؟؟؟لأنكم والله فقط مسلمين تقولون(لا إله إلا الله محمد رسول الله). فالفرنسيون وأذنابهم وعملائهم منذ احتلال فرنسا لتونس في عام 1881 إلى عام 2011 أي إلى عام سقوط عميلهم وعميل اليهود(زين العابدين وما هو إلا شين العابدين)عملوا بكل ما يستطيعوا على خلعكم من جذوركم ونزعكم من دينكم(الإسلام)ونزع الإسلام من أعماقكم ومن عقولكم ومن قلوبكم ومن ثقافتكم ومن دياركم(تونس الخضراء)وإلغاء هويتكم الحضارية العربية الإسلامية,وذلك من اجل أن لا تقوم لكم قائمة,فيبقوا أسياداً عليكم ومستعمرين لكم ولدياركم وناهبين لثرواتكم ومقدراتكم,لأنهم يعرفون بأن تونس وجميع الآمة بدون إسلام(جسد بدون روح وجثة هامدة)لذلك عندما خرجت فرنسا من تونس شكلاً حملت على رقابكم المجحوم( بورقيبة)وأوكلت إليه محاربة الإسلام نيابة عنها,فكان عليكم أشد وطأة وأشد عداوة للإسلام والمسلمين,فحارب الله ورسوله والمؤمنين وثقافة الإسلام جهاراً نهاراً وبمنتهى الحقارة,فعمل دون هوادة على نزع تونس من الإسلام ونزع الإسلام من تونس,وعمل على تمزيق هويتكم الحضارية العربية الإسلامية وبمنتهى الإخلاص لأسياده,فعاث في تونس الحبيبة فساداً وإفساداً ليجعلها جزءاً من فرنسا الفاجرة,فكان يحارب الفضيلة ويُشجع الرذيلة,فالفضيلة والرجعية عنده هي كل ما شرعه الله وما يمت إلى الإسلام بصلة,فحلل ما حرم الله وحرم ما أحله الله,فاتخذ إلهه هواه وصار يتحدى الله رب العالمين معتبراً أن شرع الله لا يصلح ويدعو إلى التخلف,فهل هناك تحدي أعظم من هذا التحدي؟؟ ففرعون وهامان وجميع طواغيت التاريخ كانوا قدوته,وعمل عدو الله(بورقيبة) على تحريف دين الله وتشويهه في أذهانكم,من أجل أن تبتعدوا عنه ومن أجل أن تتبعوا سبيل المجرمين فتتفرق بكم السُبل وتصبحوا في حالة تيه وضياع ليسوقكم بالسياط كالأنعام,ولا وظيفة لكم إلا الهتاف للزعيم والقائد والمجاهد الأكبر وما هو إلا الخائن الأكبر والتلبية له بدلاً من التلبية لله رب العالمين,فما كان بورقيبة إلا صنيعة الكفر,وبعد أن أصاب الله العزيز الجبار المنتقم هذا الطاغية الذي تحداه ب(الخرف وفقدان العقل ورد إلى أرذل العمر,وصار كالبهيم لا يعرف أحداً ولا يعرف نفسه )جاء الفرنسيون بمجرم أخر(زين العابدين بن علي)اشد عداوة منه لله ورسوله والمؤمنين ليُكمل مسيرة بورقيبة بمحاربة الإسلام في تونس الحبيبة,فذقتم على يديه الأمرين الثبور وعظائم الأمور,فنكل بكم تنكيلا وسرقكم ونهب مقدراتكم هو وزوجته العاهرة التي أخذت تضع وتسن قوانين تتعلق بحقوق المرأة بما يتناسب وهواها البهيمي الشاذ وبما يتوافق مع بهيميتها وبما يتناقض مع شرع الله متحدية الله رب العالمين,وبعد أن ظن هذا الطاغوت وزوجته أن الأمر قد استتب لهما وبأنكم فقدتم إحساسكم بإنسانيتكم فإذا بالله سبحانه وتعالى يُرسل عليه إنسان مستضعف يعمل على عربة خضار متهالكة,فإذا بهذا الإنسان وعربته تطيح بالطاغية وبزوجته وزبانيته المجرمين,وإذا بهذا الشخص وعربته يدخلان التاريخ من أوسع أبوابه,وإذا بالطاغية وزوجته وزبانيته يخرجون من قصورهم إلى مزابل التاريخ. فسلام على محمد البوعزيزي الذي نحسبه عند الله شهيدا,فالفقهاء يقولون(لا طلاق في إغلاق)وقياسا على ذلك لا انتحار في إغلاق,فظلم المجرم زين العابدين بن علي هو الذي جعل عقل محمد البوعزيزي يُغلق فأشعل النار في نفسه لتشتعل ثورتكم المباركة التي جعلت الطاغية يفر من أمامكم كالشيطان عندما يسمع الأذان,فثورتكم هي حركة التحرير الحقيقية التي حررّتكم وحررّت دياركم من فرنسا ووكلائها,فثورتكم غيرت وجه تاريخ تونس ووجه المنطقة بكاملها. فيا شعب تونس الحُر الأبي المسلم بوركت ثورتكم وبوركتم,يا من كنتم في طليعة الأمة في الثورة ضد الطغيان,وكنتم القدوة والمثل للشعوب المستضعفة المظلومة المقهورة,ويا من حطمتم القيود وكسرتم السلاسل وأزلتم الأغلال واستعدتم حريتكم,أيها المتعطشون لإسلامكم ولتاريخكم,والمتعطشون لاستعادة مجدكم وهويتكم الحضارية الإسلامية اعلموا علم اليقين((( بأن حريتكم الحقيقية ومجدكم الحقيقي هو في الإسلام,فعندما غاب الإسلام من جميع مجالات حياتكم وضعف تأثيره في نفوسكم وقعتم تحت سيطرة الاستعمار الفرنسي وأزلامه الذين استضعفوكم واستعبدوكم,وعندما كان الإسلام هو السائد والقائم في جميع مجالات حياتكم كانت تونس نقطة الارتكاز في الفتوحات الإسلامية لشمال إفريقيا والأندلس ومنارة للعلم والعلماء,فكنتم سادة وأعزاء تهابكم أوروبا))) . فيا شعب تونس المسلم,يا من تصنعون اليوم التاريخ المجيد,فليكن الرد على الفرنسيين وعملائهم المجرمين بأن يكون اكبر انجاز لثورتكم المباركة هو العودة إلى دينكم(إلى إسلامكم)واستعادة هويتكم الحضارية الإسلامية لتعلنوا انتصاركم على فرنسا وعملائها وفشلهم في الحرب على الإسلام في تونس . فيا من تحاربون الإسلام وتخافون منه أو تخوفون الناس منه, إلى ماذا يدعوا الإسلام ؟؟ إنه يدعو إلى أرقى وأثمن وارفع منظومة أخلاقية إنسانية,فهذه المنظومة تدعو إلى العزة و الكرامة والحرية والأمانة,وإلى العدل ومحاربة الظلم والقهر والعدوان وعدم استعباد الآخرين وإذلالهم,وهو يدعو إلى كل طيب ويُحارب كل خبيث,ويدعو إلى الطهارة ويُحارب النجاسة,ويدعو إلى الفضيلة ويُحارب الرذيلة,ويدعو إلى النهوض والعلم والتقدم ويُحارب التواكل والتخلف,ويدعو إلى القوة ويُحارب الضعف,ويدعو إلى الأمن والأمان ويدعو إلى الإصلاح ويُحارب الفساد في الأرض ويحارب الفقر والجوع . فيا شعب تونس المسلم لا تقبلوا أن تحكموا بغير الإسلام,وأصروا على أن يكون الإسلام دستوركم وشريعتكم والحكم فيما بينكم,واحذروا(من يدّعون بأنهم دعاة الإسلام وبأنهم زعماء حركات إسلامية سواء الذين كانوا يعيشون في ظل العهد البائد,الذين كانوا يُحللون للحكام الظالمين ما حرم الله ويُحرمون ما أحله الله,وكانوا علماء سوء,أو الذين كانوا يعيشون في خارج تونس في أحضان المخابرات والحكومات الأوروبية وخصوصاً في بريطانيا وفرنسا من أمثال راشد الغنوشي)أن يفتنوكم عن دينكم,فمن منكم لم يسمع بتصريحات راشد الغنوشي قبل عودته إلى تونس بعدة أيام إلى عدة وسائل إعلام مختلفة,وجميع هذه التصريحات تصب في سياق واحد وهو رفضه بأن تستعيد تونس هويتها الحضارية الإسلامية وان تعود للإسلام أو يعود الإسلام لها,وبرفضه رفضا قاطعا أن تحكم تونس بشرع الله,فما هي هذه التصريحات التي صرح بها راشد الغنوشي وفيها من الله برهان على كفره والتي لا يجوز السكوت عليها اقرؤوا معي أقواله وتصريحاته التالية: ففي مقابلة مع مجلة دير شبيغل الألمانية بتاريخ 17 _1 _ 2011 صرح قائلا ( إننا لا نريد فرض الشريعة في تونس, إن ما تحتاجه تونس هو الحرية والديمقراطية الحقيقية) فيا غنوشي يا عدو لله,يا من قلت قول الكفر كنت أظن بأنك عندما تعود إلى تونس بعد الإطاحة بالطاغية أن تصرح بأن لا مكان لفرنسا وأعوانها ولا لعملاء أمريكا والغرب الصليبي ولا لقوانينهم في تونس,وانه يجب أن يستعيد الشعب التونسي هويته الحضارية العربية الإسلامية,ويجب أن يحكم بشرع الله؟؟ فهل هناك حرية حقيقية بغير شرع الله يا غنوشي؟؟ وفي لقاء مع قناة الجزيرة بتاريخ 22 _1 _2011 أجاب الغنوشي بثورة وغضب وكأنه الشيطان على سؤال حول قيام دولة إسلامية في تونس(بأنه يرفض أن تحكم تونس بشرع الله ويرفض قيام دولة إسلامية,وان حركته بعيدة جدا عن هذا الموقف,معربا عن اعتقاده بأن ليس لمثل هذه الفكرة أي مكان داخل الاتجاه الإسلامي المعتدل,مؤكدا أنها فكرة متطرفة ولا تستند إلى فهم صحيح للإسلام)فأي إسلام هذا الذي لا يوجد فيه دولة إسلامية؟؟ أم لك كتاب خاص فيه تدرس وتأخذ منه دينك. وقبل أن يغادر لندن يوم عودته إلى تونس صرح تصريحا مدويا حيث قال فيه (لا مكان للشريعة في تونس) وصرح قائلا(إن دور المسلمين في البرلمان التونسي يجب أن يكون محدوداً جداً وبعدد لا يتعدى أصابع اليد حتى لا يستفز المسلمون القوى السياسية الأخرى)أي أن الغنوشي يريد أن يكون الإسلام فقط ديكور وشاهد زور على العلمانيين وأعداء الإسلام,فمن نتبع؟؟ الغنوشي!!أم نتبع ما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم؟؟ (الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيل] (آل عمران: 173 [ ومن كفريات الغنوشي أيضا تصريحه وهو عائد من لندن(بأنه لن يسعى إلى تغير قانون الأحوال الشخصية والأسرة في تونس,واعتبرها اجتهادات إسلامية,وانه وقع مع العلمانيين والليبراليين والشيوعيين على عدم تغير هذه القوانين وسيلتزم بهذا التوقيع)ونريد أن نسأل الغنوشي من وضع هذه القوانين هل وضعها فقهاء مسلمون مشهود لهم بالعلم والتقوى أم ليلى الطرابلسي التي أرادت أن تعهر تونس,فلا ندري لعلها كانت ونحن لا ندري زاهدة عابدة عالمة فقيهة وتجيد قراءة الفاتحة ؟؟أليس من وضع هذه القوانين هم عملاء فرنسا سواء في عهد بورقيبة أو في عهد زين العابدين بن علي,وهل كانت هذه القوانين مأخوذة من القران والسنة وتتوافق معهما كما شرع الله أم من القوانين الفرنسية وكما شرع الكفار,فهذه القوانين التي تمنع التعدد وتساوي بين المرأة والرجل في الميراث وهي بذلك إنكار لما عُلم من الدين بالضرورة,وهي تبيح للمرأة أن تنجب دون زواج بما يُسمى(الآم العزباء)وأريد أن أسألك يا غنوشي هل تقبل أن تطبق قوانين(العاهرة الساقطة ليلى زوجة الكافر الملعون الطاغية عدو الله زين العابدين والتي أرادت أن تنشر العهر في تونس)على زوجتك وبناتك العفيفات الطاهرات. أيها المسلمون في كل مكان,يا شعب تونس المسلم تدبروا معي الآيات المحكمات التالية التي تتحدث عن أن شرع الله يجب أن يحكم بين الناس وان كل من يرفض ذلك يكفر والذي يرفض تحكيم شرع الله إنما هو قد انسلخ من آياته وهو كالكلب,فكيف تتحدى رب العالمين فكيف تتحدى رب العالمين يا غنوشي بعد هذه الايات,فتقول لا مكان للشريعة في تونس أم أنك لم تسمع بها من قبل (ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِّنَ الأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلا تَتَّبِعْ أَهْوَاء الَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ *إِنَّهُمْ لَن يُغْنُوا عَنكَ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَإِنَّ الظَّالِمِينَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُتَّقِينَ *هَذَا بَصَائِرُ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّقَوْمِ يُوقِنُونَ ) ] الجاثية: 17-19 [ (وما كان لمؤمن وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالا مُّبِينًا)]الأحزاب:36 [ (وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِيَ آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ* وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث ذَّلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ *سَاء مَثَلاً الْقَوْمُ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَأَنفُسَهُمْ كَانُواْ يَظْلِمُونَ *مَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِي وَمَن يُضْلِلْ فَأُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ ) ]الأعراف: 175-177 [ )أفغير دين الله يبغون وله أسلم من في السماوات والأرض طوعا وكرها وإليه يرجعون*قل آمنا بالله وما أنزل علينا وما أنزل على إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون*ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين )] أل عمران: 83-85 [ (إنا أنزلنا إليك الكتاب بالحق لتحكم بين الناس بما أراك الله ولا تكن للخائنين خصيما ) ]النساء:105 [ (أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَنْ يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَنْ يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُضِلَّهُمْ ضَلَالًا بَعِيدًا*وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَى مَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ الْمُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنْكَ صُدُودًا)] النساء:60-61 [ وإذا كان الغنوشي يخاف أعداء الله ويريد أن يُبدل رضا رب العالمين برضاهم بأن يرفض تحكيم شرع الله أو من أجل أن يقولوا عنه متنور وديمقراطي ومعتدل,فإن الله سبحانه وتعالى يقول له ولأمثاله ( إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُواْ لِلَّذِينَ هَادُواْ وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُواْ مِن كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُواْ عَلَيْهِ شُهَدَاء فَلاَ تَخْشَوُاْ النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلاَ تَشْتَرُواْ بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلاً وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ ) ]المائدة:44 [ إن الغنوشي يدعو إلى دستور ديمقراطي عادل دون أن يخبرنا من أين يستمد هذا الدستور قوانينه وأحكامه؟؟فطبعا مادام هو يرفض أن تحكم تونس بشرع الله فهو يدعو أن يكون الدستور دستوراً علمانياً يحارب الإسلام, انه يريد حكم الجاهلية التي تبيح كل ما حرم الله ولكن بالتصويت الديمقراطي (أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكماً لقوم يوقنون)]المائدة:50 [ وكيف توقع عهداً مع من يحاربون الله ورسوله والمؤمنين لمحاربة شرع الله لإقرار قوانين تحارب الفضيلة وتشجع الرذيلة وتهدم الأسر,ومن وضعها يعتبرها اعدل وأفضل وارحم من قوانين الله. فمن قال انك من المسلمين!!فأنت تريد أن تنقض ميثاق الله وتستبدله بميثاق مع أعدائه,فهل يجوز أن توقع مع هؤلاء عهدا يتناقض مع العروة الوثقى التي لا انفصام لها ومع الذين قد نهانا الله وحرم علينا أن نواليهم أو نتخذهم عضدا (وما كنت متخذ المضلين عضدا ) ] الكهف: 51 [ وأمرنا أن نعرض عنهم وأن لا يكون بيننا وبينهم وُد ولو كانوا أقرب الناس إلينا, لأنهم يريدون هدم الإسلام ويحاربونه بوقاحة وأنت تماريهم,ألم تسمع قول الله سبحانه وتعالى عن الذي يوالي أعدائه والذين يرفضون شرعه والذين يُلحدون به وينكرون وجوده,فإن لم تسمع أم كنت تمر على آيات الله وأنت أصم وأعمى وبدون تدبر,فتدبر معي الآيات التالية التي تتحدث عن عقيدة الولاء والبراء التي هي أحد أصول وأركان التوحيد وان من يتجاهلها يكفر (تَرَى كَثِيرًا مِّنْهُمْ يَتَوَلَّوْنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَبِئْسَ مَا قَدَّمَتْ لَهُمْ أَنفُسُهُمْ أَن سَخِطَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَفِي الْعَذَابِ هُمْ خَالِدُونَ*وَلَوْ كَانُوا يُؤْمِنُونَ بِاللَّه وَالنَّبِيِّ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مَا اتَّخَذُوهُمْ أَوْلِيَاء وَلَكِنَّ كَثِيرًا مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ) ] المائدة:80-81 [ (فَأَعْرِضْ عَن مَّن تَوَلَّى عَن ذِكْرِنَا وَلَمْ يُرِدْ إِلاَّ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا ) ]النجم: 29 [ (وَالَّذِينَ كَفَرُواْ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ إِلاَّ تَفْعَلُوهُ تَكُن فِتْنَةٌ فِي الأَرْضِ وَفَسَادٌ كَبِيرٌ)]الأنفال: 73[ (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاء تُلْقُونَ إِلَيْهِم بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُم مِّنَ الْحَقِّ يُخْرِجُونَ الرَّسُولَ وَإِيَّاكُمْ أَن تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ رَبِّكُمْ إِن كُنتُمْ خَرَجْتُمْ جِهَادًا فِي سَبِيلِي وَابْتِغَاء مَرْضَاتِي تُسِرُّونَ إِلَيْهِم بِالْمَوَدَّةِ وَأَنَا أَعْلَمُ بِمَا أَخْفَيْتُمْ وَمَا أَعْلَنتُمْ وَمَن يَفْعَلْهُ مِنكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاء السَّبِيلِ *إِن يَثْقَفُوكُمْ يَكُونُوا لَكُمْ أَعْدَاء وَيَبْسُطُوا إِلَيْكُمْ أَيْدِيَهُمْ وَأَلْسِنَتَهُم بِالسُّوءِ وَوَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ*لَن تَنفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلا أَوْلادُكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ*قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَءاؤا مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاء أَبَدًا حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ إِلاَّ قَوْلَ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ لاستغفرن لَكَ وَمَا أَمْلِكُ لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن شَيْءٍ رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ*رَبَّنَا لا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ*لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِيهِمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَمَن يَتَوَلَّ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ) ]الممتحنة: 1_ 6[ ومن كفريات الغنوشي تطاوله على(الفاروق عمر بن الخطاب)عندما صرح إلى محطة الحوار الفضائية قائلا ( أن عمر بن الخطاب لو كان على كرسي الحكم اليوم لصار مستبداً (كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولوا إلا كذبا)] الكهف:5 [ قاتلك الله يا عدو الله,كيف تتطاول على صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم الذين ترضى الله عنهم في عدة آيات,ويحك يا عدو الله,ألا تعلم أن من يتطاول على من ترضى الله عنهم يكذب رب العالمين فيكفر,الم تدبر الآيات التالية (لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحاً قريباً*ومغانم كثيرة يأخذونها وكان الله عزيزاً حكيماً)) ] الفتح:18-19 [ (والسابقون الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) ] التوبة:100 [ أم أنك صرت شيعيا(رافضياً)من أتباع ابن سبأ لأن إيران كانت تشتريك بدعوات رخيصة لطهران ولعلها كانت تعطيك بعض الفتات,هل لو كان عمر بن الخطاب يحكم اليوم سيحكم بغير ما انزل الله؟؟وهل الذي يحكم بما انزل الله يكون مستبداً؟؟ فإن لم يعدل عمر من سيعدل؟؟والذي صار مثال للحاكم العادل في التاريخ, ويلك يا عدو الله, وهل الذي يحكم بغير ما انزل الله ممكن أن يكون عادلا؟؟ فدعوتك يا عدو الله بعدم القبول بتحكيم شرع الله هي الدعوة إلى الاستبداد, ألا تعلم أن شرع الله صالح لكل زمان ومكان وهو العدل المطلق. فيا عدو الله اليهود الغاصبين لفلسطين اشد الناس عداوة للمؤمنين وشرع الله لم يجرؤوا أن يُصرحوا بمثل تصريحاتك علنا وعلى رؤوس الأشهاد,ولا حتى فرنسا في أوج قوتها وهي تحتل تونس احتلال مباشر,ولا حتى بورقيبة ولا زين العابدين بن علي رغم محاربتهم للإسلام دون هوادة, فمن أين جاءتك هذه الوقاحة والجرأة على دين الله؟؟وما هذا الاستهتار والاستخفاف بالإسلام والمسلمين والشعب التونسي المسلم الحر الأبي؟؟؟انك يا عدوا الله تريد أن تسلخ تونس من دين الله الذي جاء رحمة للعالمين كما فعلت فرنسا وعملائها فيبدو انك يا غنوشي أصبحت تعتقد بأن الشعب التونسي المسلم أصبح غير مسلم . يا شعب تونس المسلم إن من يتبع الغنوشي هذا القميء الذي يريد حرث الدنيا على حساب الآخرة والذي يريد أن يفتنكم عن دينكم بعد أن أتينا بالدليل القاطع على كفره إنما يتبع كل شيطان مريد,لأن الشيطان يرفض حكم الله في الأرض ويشمئز منه والذي يتبع الشيطان يضل ويكفر,فالغنوشي بتصريحاته هذه ومواقفه المعلنة من شرع الله قد كفر وخرج من ملة الإسلام هو وكل من يدعو بدعوته ويدافع عنه وسيحشر معه بنص القرآن,فالمؤمن صحيح الإيمان لا ينحاز إلا لله ورسوله ولو كان هذا الانحياز ضد اقرب الناس إليه,فإذا لم يتقدم انحيازنا لله ورسوله على أي انحياز فنحن لن نكون مؤمنين (اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُوْلَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ*إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ فِي الأَذَلِّينَ*كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ*لا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ) ]المجادلة: 19 _22 [ فالحذر الحذر يا عباد الله من هذا الدّعي,فراشد الغنوشي إما جاهل وإما غبي وإما مزروع بين المسلمين لمحا ربة الإسلام من داخله وإما هو جميع هؤلاء. فهذه التصريحات التي تخرج الغنوشي من دين الله كما تدل الآيات المحكمات قطعية الثبوت قطعية الدلالة وتدل على انه على دين بورقيبة وزين العابدين بن علي وبأنه كان يُقرهم على محاربتهم للإسلام في تونس,وقد يتهمني البعض إما عن جهل وإما دفاعا عن الأشخاص والجماعات من الذين يوالون الأشخاص والجماعات واليافطات ولو خالفت شرع الله بأنني تكفيري,فإنني أقول لهؤلاء معاذ الله أن أكفر أحداً بغير دليل,فالكفر حكم شرعي يجب أن يكون بالدليل الشرعي من القرآن والسنة,ومن أنكره يكفر(أي من قال بأن الإسلام لا يوجد فيه تكفير) فالذي يقول بأن الإسلام يحارب التكفير إما جاهل لا يفهم الإسلام وإما يريد أن يجعل الإسلام سداح مداح ويفتح لكل عابث ومحرف وعدو لله أن يعبث فيه كما يشاء دون أن يعترض عليه أحد وسنجد أنفسنا أمام دين أخر غير الذي انزل على محمد صلى الله عليه وسلم فالناس إما كفار وإما مؤمنين بنص الآية الكريمة التالية (هو الذي خلقكم فمنكم كافر ومنكم مؤمن والله بما تعملون بصير)] التغابن:2 [ فالذي لا يُكفر من كفره الله ورسوله يكفر, فالقران والسنة حجة علينا جميعا, فأنا مطالب بالدليل الشرعي من الكتاب والسنة وهو الحكم والفصل بيننا (فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيمًا) [النساء: 65]. وإذا لم نرد على كفريات الغنوشي فإننا نأثم,فكأننا نقره على ما قال وصرح به من كفر,فهو بتصريحاته وأقواله أنكر ما علم من الدين بالضرورة,ومن منطلق غيرتنا على دين الله وبأننا نعتبر أنفسنا على ثغرة من ثغور الإسلام ولا نسمح أن يأتي من قبلنا,ومن منطلق أن الساكت عن الحق شيطان اخرس,وبأن لا احد فو ق هذا الدين ولا احد له حصانة أمامه فكلنا تحته مهما بلغنا من جاه ووجاهة ومهما كان لقبنا العلمي وموقعنا وشهرتنا وعلينا أن نميز بين الشهرة والعلم,فشرع الله حجة عليه وعلينا وعلى الناس أجمعين,بل هو حجة على الأنبياء والرسل وفي مقدمتهم محمد صلى الله عليه وسلم,فما توافق مع شرع الله نأخذ به وما تعارض معه نضرب به بأقدامنا في عرض الحائط وبمن جاء به,وجدنا علينا لزاما أن نرد عليه فكل قول يرد عليه بقول إلا قول الله سبحانه وتعالى وقول رسوله). فمن هو هذا الغنوشي عند الله حتى نسكت عنه فيحاسبنا الله على سكوتنا؟؟؟ فالأمر بالنسبة لي عندما يتعلق الأمر بدين الله اشعر بان قلمي مدفع رشاش أدك به حصون الكفار والمنافقين والمحرفين لدين الله ومهما كانت النتائج فرضا الله فوق كل رضا فوالله لو بقيت لوحدي لن يكون انحيازي إلى لدين الله,فالغنوشي جاء بكفر بواح فيه من الله سلطان وبرهان,وكل من لا يُكفر الغنوشي بناءاً على ما جاء به يكفر معه وبناءاً على الدليل من شرع الله الذي ناقضه الغنوشي وهو يغار على الغنوشي ولا يغار على دين الله . يا شعب تونس لا يغرنكم هذا الغنوشي فيفتنكم عن دينكم,فهو كان حليفاً لبورقيبة,ولكن جنون بورقيبة وخرفه جعله يبطش بحلفائه فاعتقل الغنوشي وجماعته,وعندما جاء زين العابدين بن علي أفرج عنه وعن جماعته فبايعوا زين العابدين بن علي ولكن خوف الغنوشي من أن ينقلب عليه زين العابدين بن علي كما انقلب عليه بورقيبة هرب من تونس ليعيش في كنف المخابرات البريطانية,وهو يطل اليوم برأسه يُريد أن يركب على ثورتكم,وها هو يُسوق نفسه عند الغرب والفرنسيين من أجل أن يدعموه متأملاً بأن يُصبح زعيماً للشعب التونسي من خلال إعلان رفضه بأن تحكم تونس بشرع الله وإنما بالعلمانية وبدساتير الكفر,ومن خلال دعوته إلى عدم مزاحمة المسلمين للعلمانيين في مؤسسات الدولة,فكل من يوالي الغنوشي ويدعو بدعوته ويتبعه فإنما يتبع طريق الضلال والكفر التي تؤدي إلى جهنم,ويوم القيامة سيدور الحوار التالي بين المتبع الغنوشي وبين الذين اتبعوه من الناس وكيف الغنوشي يتبرأ منهم وهم في جهنم وكيف يتمنى الذين اتبعوه أن يعودوا إلى الدنيا ليتبرؤوا منه كما تبرأ منهم (وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ *إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُواْ مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ وَرَأَوُاْ الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الأَسْبَابُ *وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّؤُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ )] البقرة:165 _167[ فيا شعب تونس المسلم أيها الأحرار تبرؤوا من الغنوشي ومن ما يقول في الدنيا قبل أن تندموا في الآخرة يوم يكون الله قد حكم بين العباد وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا*ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعنا كبيرا (الأحزاب:67-68 [ واعلموا انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين لا يقبلون إلا أن يحكموا بشرع الله,الذي فيه عزكم ومجدكم وبه كنتم منارة تشع الخير والنور وتنشر العلم في العالم ويا شعب تونس المسلم الحر احذروا من أصحاب الأيدلوجيات والأحزاب التي كانت ديكوراً في العهد البائد من أن تسرق ثورتكم وأحلامكم,فالإسلام هو دينكم وتاريخه تاريخكم وثقافته ثقافتكم وبنوره انبعث نوركم في أنحاء الدنيا,فجامع الزيتونة المعمور منذ أكثر من 1300 سنة شاهدا على تجذركم بإسلامكم ورمزا لتعلقكم بدينكم وذلك من خلال جامعة الزيتونة التي نشأت بين جدران هذا المسجد العظيم،وهو بذلك يكون قد سبق الأزهر بمصر من حيث أهمية اضطلاعه بنشر العلوم الدينية والمحافظة على مكونات الهوية العربية الإسلامية لتونس لاسيما في فترات الانحطاط التي مر بها العالم العربي الإسلامي،فهو كان منارة علم وتعليم أشعت بنورها عبر الأحقاب التاريخية على العالم العربي شرقا على المغرب العربي غربا وعلى إفريقيا جنوبا على محيطها القريب والبعيد،ولكن هذا الجامع الجامعة عملت فرنسا وعملائها التي جاءت بهم ليحكموا تونس تحت إشرافها على محاربتها وتخريبها والقضاء على دورها,فعليكم يا شعب تونس المسلم أن تعيدوا الدور لهذا الجامع الجامعة لتستأنف تونس دورها التاريخي في نشر الإسلام في الأرض. يا شعب تونس المسلم الحر الأبي انتم لستم طارئين على الوجود,فلكم تاريخا مجيدا فأوصلوا ماضيكم بحاضركم لتبنوا مستقبلكم على أمتن الأسس وأمنعها وأثبتها في الأرض وهي أسس الإسلام العظيم,فعودوا إلى دينكم وتاريخكم واذكروا القادة الفاتحين الذين حملوا لكم الإسلام بلسان عربي مبين,فأخرجوكم من الظلمات إلى النور ومن الضلال إلى الهدى ومن استعباد العباد إلى عبادة رب العبادة ومن ظلم الناس إلى عدل رب الناس فصرتم خير أمة أخرجت للناس,ولا تقبلوا بديلاً عن دينكم وكل من يرفض ذلك فاعلموا إنما هو لا يريد لكم الخير ولا العزة ولا الكرامة ولا المجد ولا الحرية ,فالإسلام هو دين الحرية (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ*إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ*وَمَن يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ*يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الَّذِينَ اتَّخَذُواْ دِينَكُمْ هُزُوًا وَلَعِبًا مِّنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاء وَاتَّقُواْ اللَّهَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ)المائدة:54-58 [ السلام على القادة الفاتحين الذين فتحوا تونس وشمال إفريقيا وجعلوها بأمر ربهم موحدة لله رب العالمين,السلام على ابن عباس, وعبد الله بن الزبير, وعبد الله بن سعد ,وعلى معاوية بن حديج,والسلام على القائد التاريخي عقبة بن نافع,الذي ارتبط اسمه باسم القيروان التي أصبحت نقطة الارتكاز في استكمال فتح شمال إفريقيا والذي قام بفتح شمال إفريقيا إلى أن وقفت فرسه فوق مياه الأطلسي وقال قولته المشهورة والمدوية في التاريخ (( اللهم اشهد إني قد بلغت المجهود ولولا هذا البحر لمضيت في البلاد أقاتل من كفر حتى لا يُعبد أحداً دونك))والغنوشي بعد هذا القول يقول لا مكان للشريعة في تونس لا حوله ولا قوة إلا بالله . السلام على زهير بن قيس البلوي,والسلام على حسان بن النعمان ,والذي بنى العاصمة تونس واليوم يأتي من يدّعي بأنه من المسلمين ليرفض أن تستعيد تونس هويتها الحضارية الإسلامية لتبقى وكراً لغربان العلمانية الذين أذلوا أهلها وظلموهم وجوعوهم وأفقروهم واستعبدوهم وجعلوهم يموتوا كمداً وحرقاً,فماذا يختلف هذا بأطروحاته عن عملاء فرنسا,وهل كان له ولحزبه دورا في إشعال ثورتكم التي أطاحت بالطاغية,فسقفه الذي كان ينادي به هو إجراء إصلاحات سياسية تطيل عمر نظام الطاغية. فيا شعب تونس المسلم الحر الأبي الفظوا أصحاب هذه الدعوات مهما تستروا وتخفوا بلباس صار من العُرف بأنه لباس المشايخ وعلماء الدين. وإنني أتوجه إلى راشد الغنوشي بالنصيحة بأن يعود إلى الله ويعلن توبته ويتبرأ مما قال إن كان يؤمن بالله واليوم الآخر من قبل أن يأتي يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون ولا جاه إلا من أتى الله بقلب سليم,فوالله ثم والله واسأل عن يمني هذا يوم القيامة وبعد ما جئت لك بالدليل قطعي الثبوت قطعي الدلالة على أن أقوالك تكفرك وتخرجك من الملة,فوا لله إن مت عليها مت ميتة جاهلية,فأنا معاذ الله أن أكفر أحداً إلا من كفره الله,فالآيات البينات هي التي حكمت عليك بحكم رب العالمين ومن لا يُكفر من كفره الله ورسوله فقد كفر, أما انتم يا شباب الإسلام في تونس فأنا واثق بأنكم متعطشون لدينكم ولن ترضوا عنه بديلا وسيعود الإسلام إلى تونس رغم انف راشد الغنوشي وغربان العلمانية وبقايا الاستعمار الفرنسي وعملائه, فهاهو الإسلام يسري في شباب تونس كالنهر الآتي,فها هي الساحات تمتلئ بالركع السجود الذين كانوا ممنوعين من الركوع والسجود لله رب العالمين جهارا فكانوا يركعون ويسجدون سرا. (الم*أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ*وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ*أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ أَن يَسْبِقُونَا سَاء مَا يَحْكُمُونَ*مَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لَآتٍ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ*وَمَن جَاهَدَ فَإِنَّمَا يُجَاهِدُ لِنَفْسِهِ إِنَّ اللَّهَ لَغَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ*وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَنُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَحْسَنَ الَّذِي كَانُوا يَعْمَلُونَ*وَوَصَّيْنَا الإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْنًا وَإِن جَاهَدَاكَ لِتُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلا تُطِعْهُمَا إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ*وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَنُدْخِلَنَّهُمْ فِي الصَّالِحِينَ*وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ فَإِذَا أُوذِيَ فِي اللَّهِ جَعَلَ فِتْنَةَ النَّاسِ كَعَذَابِ اللَّهِ وَلَئِن جَاءَ نَصْرٌ مِّن رَّبِّكَ لَيَقُولُنَّ إِنَّا كُنَّا مَعَكُمْ أَوَلَيْسَ اللَّهُ بِأَعْلَمَ بِمَا فِي صُدُورِ الْعَالَمِينَ*وَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْمُنَافِقِينَ*وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلَّذِينَ آمَنُوا اتَّبِعُوا سَبِيلَنَا وَلْنَحْمِلْ خَطَايَاكُمْ وَمَا هُم بِحَامِلِينَ مِنْ خَطَايَاهُم مِّن شَيْءٍ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ*وَلَيَحْمِلُنَّ أَثْقَالَهُمْ وَأَثْقَالا مَّعَ أَثْقَالِهِمْ وَلَيُسْأَلُنَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَمَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ) 1-13 العنكبوت) فحقا وصدقا أن الله غني عن العالمين فنحن المحتاجون إلى الله وليس الله محتاج لنا, فويل لمن يستغني عن حاجته لله,فوالله ليس بعد هذه الدنيا الفانية إلا الجنة أو النار, فإياكم وطريق النار,فكل ما جاء في رسالتنا هذه وردنا على الغنوشي أمانة في عنق كل مسلم يغار على دينه,فعليه أن يُعممها على المسلمين في تونس وخارج تونس ليحذر المسلمين من الغنوشي وأمثاله رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ*رَبَّنَا إِنَّكَ جَامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لاَّ رَيْبَ فِيهِ إِنَّ اللّهَ لاَ يُخْلِفُ الْمِيعَادَ )]أل عمران:8-9 [ والله من وراء القصد اللهم إني قد بلغت اللهم فاشهد محمد أسعد بيوض التميمي مدير مركز دراسات وأبحاث الحقيقة الإسلامية bauodtamimi@hotmail.com bauodtamimi@yahoo.com bauodtamimi85@yahoo.com مدونة محمد اسعد بيوض التميمي الموقع الرسمي للإمام المجاهد الشيخ اسعد بيوض التميمي رحمه الله www.assadtamimi.net

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل