المحتوى الرئيسى

وقفةالشعب هو ضمانة الديمقراطية

03/21 23:19

الصحوة الكبري التي شهدتها مصر يوم الاستفتاء بهذا الإقبال‮ ‬غير المسبوق من الجماهير بمختلف طوئفها واعمارها وانتماءاتها يجب ان تستمر فلا يجب ان نغمض اعيننا مرة اخري أو نعود لسلبيتنا التي أوقعتنا في حبائل الفساد أو نترك مصائرنا لطيور الظلام بكل أشكالها لتتحكم فينا وتسلب حرياتنا وتنهب ثرواتنا‮.‬نحن الذين جنينا علي انفسنا عندما تركنا الساحة خالية بعد ان احجمنا عن اختيار مصيرنا بأيدينا ورأينا من يزورون ارادتنا ونحن عاجزون عن الاعتراض ووصل الحد إلي شراء الضمائر والأصوات علنا بمن هانت عليهم مصر فباعوها لمعدومي الذمة فاستباحوها‮.‬الصحوة الكبري افاقتنا علي اننا كنا في حالة ثبات فرضه علينا نخبة من النهابين وأصحاب المصالح والمنتفعين من حكم الفرد حددوا بوصلة اتجاهاتهم بعيدا عن الناس وعامة الشعب فانحرفوا بسفينة الوطن عن مسارها الطبيعي حتي اعادتها ثورة الشباب‮.‬الملايين التي خرجت لصناديق الاستفتاء بإرادتها لم يدفعها احد لأول مرة ذهبت لتقول رأيها وتعبر عن ارادتها لايهم ماذا قالت نعم أم لا ولكن المهم انها ارادت ان تثبت للعالم أجمع انها صاحبة السلطة وانها هي التي ستوجه الدفة والسفينة إلي بر الامان دون ان تعصف بها رياح الفساد والسلطوية،‮ ‬وانها لن تترك مصيرها مرة اخري لحاكم‮ ‬يستبد بها أو يستهين بمقدراتها أو لمجالس نيابية أو تشريعية أو تنفيذية تصفق وتهلل دون ان يكون لها رأي أو دور رقابي حقيقي لحماية مصالحها‮.‬عليها ان تختار ممثليها بحرية تامة في أي انتخابات قادمة وان تجعلها نزيهة وشريفة لا مجال فيها للبلطجة وفرض النفوذ سواء بالمال أو بالسلاح،‮ ‬وان تنتقي من بين مرشحيها من يستحق ان يمثلها عند اختيارها لرئيس الجمهورية الجديد أو في تحديد من يمثلنا في دوائرنا لمجلسي الشعب والشوري فكم عانينا من المتسلقين وخربي الذمة والفاسدين وأصحاب الهوي‮.‬تلك الايجابية التي شهدناها من طوائف الشعب يجب ان تكون هي منهاج حياتنا القادمة لقد رأينا من يزور الانتخابات علنا لتصل إلي ‮٩.٩٩‬٪‮ ‬لرئيس الجمهورية ورأينا من يدخل مجلس الشعب من سيئ السمعة‮ ‬غصبا عن دوائرهم وشاهدنا اخرين يصلون إلي كرسي البرلمان بأصوات الفين وثلاثة آلاف صوت في دوائر يصل عدد ناخبيها إلي ربع مليون صوت ورأينا من يسود بطاقات الانتخاب لاخرين لا يصلحون بعد ان دعمهم الحزب الوطني الذي كان صاحب السطوة لانهم رشوا قياداته فرشحهم البرلمان ووقف خلفهم لانجاحهم بالقوة‮.‬كل هذا كان يحدث لاننا كنا بعيدين عن الساحة فتركنا لهم الحبل علي الغارب ليفسدوا في الأرض ولا ننكر هنا ان الشرطة كانت تلعب دورا في تزوير ارادتنا نتمني ان تعاهدنا علي ألا تعود إليه مرة أخري مع هذه الصحوة الكبري‮.‬الملايين هي الضمانة الحقيقية بمشاركتها الفعالة والايجابية واصرارها علي حقها في الصندوق الانتخابي في ألا يصل إلي الحكم مستبد أو طاغية وألا يصل إلي البرلمان متسلق أو سارق أو معدوم ضمير،‮ ‬اذا فعلنا ذلك نكون قد رسخنا مبادئ الثورة الجديدة وهي العدالة والحرية شريطة ان نحسن الاختيار والا يضحك علينا بعد اليوم أي إنسان مهما كان صغيرا أو كبيرا‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل