المحتوى الرئيسى

تنظيم القاعدة في العراق يعلن مسؤوليته عن هجوم على مقر للجيش

03/21 20:21

بغداد (رويترز) - أعلنت دولة العراق الاسلامية التابعة لتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع الاسبوع الماضي بسيارة ملغومة على وحدة للجيش العراقي وأسفر عن مقتل ثمانية جنود على الاقل وذلك حسبما أفادت جماعة تراقب اتصالات المسلحين يوم الاثنين.وأدت القنبلة التي استهدفت مقرا للجيش في محافظة ديالي الشمالية المضطربة الى اصابة 30 آخرين عندما انفجرت يوم الاثنين الماضي. وأحبطت قوات الامن هجوما ثانيا وأبطلت مفعول سيارة ملغومة كانت متوقفة في المكان.وقالت مجموعة المراقبة سايت ومقرها الولايات المتحدة ان دولة العراق الاسلامية وهي مظلة لمسلحين تربطهم صلات بالقاعدة أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم في بيان نشر على موقع اسلامي راديكالي على الانترنت.وأضافت مجموعة المراقبة ان دولة العراق الاسلامية قالت في البيان انها تمكنت من اختراق الحاجز الامني واقتحمت الموقع وفجرت المركبة في الفناء الداخلي للمقر.وتراجع العنف بوجه عام في العراق بعد ان بلغ ذروته في حرب طائفية عامي 2006 و2007 لكن التفجيرات والهجمات لا تزال تحدث بشكل يومي. ويستهدف المسلحون قوات الشرطة والجيش قبل انسحاب عسكري أمريكي شامل بحلول نهاية العام بعد ثمانية اعوام من الغزو الذي قادته الولايات المتحدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل