المحتوى الرئيسى

اسمك إيه؟.. اسمى أحمد.. أحمد إيه؟ أقولك وما تدعيش عليا: أحمد عز

03/21 19:47

سنه لا تؤهله لفهم تلك التهم التى أحيل بها أحمد عز إلى المحاكمة، ولا التهم التى لم يُحل بها بعد، التى يوجهها له ملايين المصريين بمجرد ذكر اسم عز الحديد، لكنه يفهم ما للاسم من صدى سيئ لدى الناس، لذا يخفض الصبى ابن الـ11 عاماً صوته إلى حد الهمس، عندما يسأله أحد عن اسمه، ثم ينظر إلى الأرض والخجل يكسو وجهه، وتحمر وجنتاه، ليرد: اسمى أحمد عز. فى وقت من الأوقات كان اسمه مصدر سعادته، إذ يتصادف أن يشاركه فى الاسم نجمان، الأول فى مجال الفن وهو النجم أحمد عز، والثانى فى مجال السياسة والأعمال وهو أمين التنظيم السابق فى الحزب الوطنى أحمد عز، وبين الاثنين كان أحمد عز الصغير يحلم بشهرة الاثنين وبوسامة الأول وبأموال الثانى، لكن الثورة التى أطاحت برجل الأعمال عز وجعلته حديث الألسنة، بل جعلت اسمه كشارة البدء فى إطلاق التهم والشتائم دفعت الطفل إلى التحفظ على ذكر اسمه، لأنه دون ذنب يذكِّر كل من يسأله بعز الحديد. أكثر ما يؤذى الطفل الصغير عبارة «ربنا ينتقم منه ده خرب البلد ونهبها» التى ترد عفوية على لسان كل من يسأله عن اسمه ويعلم أنه أحمد عز، ويقول «عز» الصغير: «باسمع شتايم كتير على أحمد عز والناس بتقول إنه سرق مليارات كتير وكان السبب فى فساد البلد، بصراحة عمرى ما اهتميت أعرف أى حاجة عنه، وكل اللى باسمعه إنه بتاع حديد ومعاه فلوس كتير». «أحمد عز» الصغير، الطالب فى مدرسة الخصوص التجريبية، يبدى إعجابه بثورة 25 يناير، وتمنى لو كان كبيراً ليشترك فيها، لكنه يعوض نفسه بالاشتراك فى جمعية «واحد من الناس» التى تعمل فى منطقة الخصوص فى تنظيف شوارع المنطقة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل