المحتوى الرئيسى

ازالة صور وتماثيل مبارك من واجهات منشآت المنوفية

03/21 19:05

كتب- أحمد شمس الدين: يعز من يشاء ويذل من يشاء ..دوام الحال من المحال.. بالأمس القريب كان اسم الرئيس السابق حسني مبارك ماركة مسجلة لكل المنشآت والمشروعات الجديدة يتصدر واجهات المدارس والنوادي وخاصة في محافظة المنوفية مسقط رأس مبارك التي تغيرت ملامحها في اعقاب الثورة.وقام عدد من الهيئات والمؤسسات الرسمية والاهلية بمحافظة المنوفية برفع اسم وتماثيل الرئيس السابق من على واجهات المباني والمنشأة حفاظا على سلامة تلك الابنية من التعرض لعبث الغاضبين كما هو الحال في النافورة الرئيسية بميدان شرف بشبين الكوم حيث احد اهم الميادين الرئيسية بالمدينة والذى لم يسلم من تعدى المتظاهرين منذ اندلاع احداث ثورة 25 يناير بقذف صورة الرئيس السابق "مبارك "بالطوب والحجارة حتى تم تهشيمها وطمس معالمها الى ان قام المسؤولين بالوحدة المحلية للمدينة برفع الصورة العتيقة واستبدالها بإحدى الساعات الكبرى والعلم الوطني.وفي قرية كفر مصلحة القرية التي ولد فيها الرئيس السابق فقد اكد مجلس ادارة نادى حسنى مبارك على ازالة اسم وصور الرئيس السابق من على واجهات المبنى الإداري والملاعب والقاعات الداخلية والتي لم تقتصر في تسميتها على الرئيس السابق فقط بل ان عدد من القاعات الداخلية بالنادي اطلق عليها اسماء مبارك وافراد عائلته.كما تمت ازالة صورة مبارك من علي واجهة مدرسة حسنى مبارك التجريبية للغات والمعروفة حاليا باسم "المدرسة الصينية "بعد احداث 25 يناير وتم استبدالها بالعلم الوطني.    وتمت ازالة تمثال نصفى لمبارك من بهو جمعية المساعي المشكورة بمدينه شبين الكوم والذى طالما كان رمزا يتباهى به القائمون على ادارة اعرق جمعية اهلية في تاريخ مصر وشهدت استجابة فورية من مبارك - آن ذاك - بالتدخل لصالح ادارة الجمعية لاستصدار قرار بضم مساحة من الارض المجاورة لمبنى الجمعية والذى اقيم فوقها المبنى الحديث لمدرسة مبارك الثانوية الخاصة والتي لا يلتحق بها الا ابناء الطبقة الارستقراطية من ميسوري الحال واصحاب الجاه والمال حيث قامت ادارة جمعية المساعي المشكورة بإصدار تعليمات موجهة لإدارة المدرسة بسرعة ازالة اللوحة المكتوب عليها اسم الرئيس السابق محمد حسنى مبارك.اقرأ أيضا:المدعي العام العسكري لـ''مصراوي'': مبارك لن يحاكم عسكريا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل