المحتوى الرئيسى

«رباعية» الأفريقى تعصف باستقرار الزمالك.. وانتقادات حادة للجهاز الفنى

03/21 17:36

ألقت هزيمة الفريق الكروى الأول بنادى الزمالك أمام الأفريقى التونسى بأربعة أهداف مقابل هدفين، فى المباراة التى جمعتهما أمس الأول فى ذهاب دور الـ32 لدورى رابطة الأبطال الأفريقية، بظلالها على البعثة التى توجهت أمس «الإثنين» مباشرة إلى السعودية لمواجهة فريق أبها السعودى غداً «الأربعاء» فى مهرجان اعتزال اللاعب محمد أبوعراد. وخيم الحزن على البعثة على مدار الـ48 ساعة الماضية، ووجه حسام حسن، المدير الفنى، لوماً شديداً للاعبين عقب اللقاء، واختص الثنائى عمرو الصفتى وأحمد غانم بانتقادات لاذعة لتسببهما فى الهزيمة الثقيلة، وظهور الفريق بصورة غير منظمة وأداء متواضع، وتوعد المقصرين بعقوبات مالية. وأكد المدير الفنى أن الخسارة ليست نهاية المطاف، ولابد من تصحيح الأخطاء أملاً فى تحقيق الفوز فى لقاء القاهرة والتأهل لدور الـ16، كما نال محمد عودية الذى سيخضع لفحوصات طبية اليوم انتقادات لاذعة من حسام حسن لظهوره بمستوى سيئ، وأكد حسام أنه يراهن على الثنائى عمرو زكى وحسين ياسر فى لقاء العودة، ورفض الثنائى عمرو الصفتى وأحمد غانم التعليق على مستويهما، واكتفى الأول بالتأكيد على استعداده للرحيل. ولم يختلف الحال كثيراً فى مصر عنه فى تونس، حيث سادت حالة من الغضب المسؤولين فى مجلس الإدارة وكذلك أعضاء الزمالك الذين وجهوا انتقادات شديدة للجهاز الفنى لعدم اختياره التشكيل المناسب، وسوء طريقة اللعب، واعترف الجميع بأن الفريق خيب آمالهم وظهر بمستوى متواضع، ورفضت الجماهير تبريرات حسام حسن أن التحكيم وسوء التنظيم وراء الخسارة. من جانبه، أكد جلال إبراهيم، رئيس النادى، أن الأداء جاء مخيباً للآمال، ولا يرقى لاسم نادى الزمالك وتاريخه أفريقياً، وأنه مثل ملايين الجماهير غاضب من المستوى والنتيجة السيئة، وأعرب جلال إبراهيم عن ثقته فى قدرة الجهاز الفنى بقيادة حسام حسن على تصحيح الأخطاء لتحقيق الفوز فى لقاء العودة والتأهل لدور الـ16، ونفى وجود نية فى الوقت الحالى لإقالة حسام حسن، وأكد استمرار حسام فى مهمته حتى لو رحل حسن شحاتة عن المنتخب. واستبعد جلال إبراهيم فكرة التقدم باحتجاج ضد الأفريقى التونسى للكاف، واتهامه بسوء التنظيم بسبب نزول اثنين من الجماهير أرض الملعب والتأثير السلبى لذلك على تركيز اللاعبين، حرصاً على العلاقة بين الدولتين وحسن الاستقبال والحفاوة التى لقيها الفريق، وأكد أن الأشقاء التوانسة سيلقون كل ترحيب، كما رفض رئيس النادى فكرة التقدم باحتجاج ضد طاقم التحكيم الذى أدار المباراة رغم تواضع مستواه لعدم جدوى هذا الأمر. ووصل جلال إبراهيم أمس إلى السعودية لترؤس البعثة، ويرافقه اللاعبون أحمد حسام «ميدو» وعمرو زكى ووجيه عبدالعظيم ومحمد يونس ومحمود البدرى وأحمد القطاوى وحسن إبراهيم، وسينضم إليهم حسين ياسر المحمدى قادماً من بلجيكا. وكانت بعثة الفريق قد غادرت تونس فى ساعة متأخرة أمس، وعاد إلى القاهرة فقط الدكتور أحمد شيرين فوزى، رئيس البعثة، يرافقه عمر جابر لارتباطه بامتحانات فى إحدى المدارس الأمريكية وحسام عرفات لارتباطه بالمنتخب الأوليمبى، فيما توجه رباعى المنتخب عبدالواحد السيد وإبراهيم صلاح وشيكابالا ومحمود فتح الله إلى تركيا ترانزيت للحاق ببعثة المنتخب الأول فى جنوب أفريقيا وسيؤدى الفريق أول تدريباته فى السعودية اليوم استعداداً لمواجهة أبها. ومن جانبه، برر إبراهيم حسن، مدير الكرة، فى تصريحات للنشرة الإعلامية الخاصة بالنادى الهزيمة بأخطاء اللاعبين وسوء التحكيم والأجواء التى صاحبت اللقاء ونزول بعض المشجعين أرض الملعب، وأكد قدرة الفريق على التعويض فى القاهرة. فى شأن مختلف، شهد النادى انتعاشة مالية بعد إرسال المريخ السودانى مبلغ 200 ألف دولار باقى مستحقاته من صفقة الحضرى، وقام جلال إبراهيم، رئيس النادى، قبل سفره إلى السعودية بتوقيع الشيكات الخاصة بصرف المستحقات المالية لمختلف الألعاب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل