المحتوى الرئيسى

الصدر يرفض التدخل الأجنبي في ليبيا والحكومة العراقية تدعمه

03/21 14:28

بغداد: اكد المتحدث الرسمي للحكومة العراقية الاثنين إن حكومته تدعم الجهد الدولي في ليبيا، فيما اعرب الزعيم الشيعي مقتدى الصدر عن رفضه واستنكاره للتدخلات الخارجية في ليبيا ، داعيا طائرات التحالف الغربي إلى تجنيب المدنيين ويلات القصف.ونقلت صحيفة "القدس العربي" اللندنية عن علي الدباغ المتحدث باسم الحكومة العراقية قوله في بيان مقتضب صدر عن مكتبه "الحكومة تدعم الجهد الدولي لحماية الشعب الليبي".وقال الدباغ "الحكومة العراقية تدعم الجهد الدولي عندما يكون له غطاء من الأمم المتحدة".وأضاف "الحكومة العراقية تدعم قرارات الأمم المتحدة وكل الجهد الدولي لمساندة الشعب الليبي ومنع اي ممارسات عنف يمارسها نظام القذافي ضد شعبه".وتأتي تصريحات الدباغ في وقت أعلن فيه الصدر الزعيم الشيعي مقتدى الصدر عن رفضه واستنكاره للتدخلات وللجهود الدولية التي تجري حاليا في ليبيا بعد ان أصدر مجلس الأمن التابع للامم المتحدة قرارا يسمح بعمليات عسكرية ضد قوات الزعيم الليبي معمر القذافي.وقال الصدر في تصريح وضع على موقع على الانترنت يدعى الهيئة الاعلامية العليا لمكتب الشهيد الصدر وهو موقع تابع للتيار الصدري عادة ما ينشر بيانات الصدر إن الصدر "رفض واستنكر التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية سواء في ليبيا أو البحرين".وأضاف "الشعب هو صاحب القرار وعلى الحكومات التنحي إذا قيل لها الشعب يريد إسقاط النظام".وأضاف ايضا انه على الدول "التي تريد إسقاط القذافي بطائراتها أن تجنب المدنيين ويلات القصف".ويعتبر الصدر الذي يناهض علانية التواجد الامريكي العسكري في العراق الحليف الرئيس لرئيس الحكومة العراقية نوري المالكي حيث أدى تحالفه مع المالكي في ديسمبر/ كانون الاول إلى ترجيح حظوظ المالكي للفوز بولاية ثانية لرئاسة الحكومة.ويشغل التيار الصدري أربعين مقعدا من مقاعد مجلس النواب العراقي وعددها 325 مقعدا.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 21 - 3 - 2011 الساعة : 2:14 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 21 - 3 - 2011 الساعة : 5:14 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل