المحتوى الرئيسى

الرئيس الإسرائيلي ينتظر الحكم النهائي في قضية الاغتصاب .. والكنيست يطلب العفو عنه

03/21 12:52

  قالت صحيفة «معاريف» الإسرائيلية إن الرئيس الإسرائيلي السابق «موشي كاتساف» سيمثل الثلاثاء أمام محكمة تل أبيب الجزئية لإصدار الحكم النهائي في القضية المتهم فيها بالاغتصاب، وأضافت أن الكنيست الإسرائيلي طالب مرة ثانية بالعفو الفوري عنه، ونقلت عن عضو الكنيست عن حركة شاس «ديفيد أزولاي» قوله: «يجب تخفيض مدة عقوبته، والطريق لذلك سيكون من خلال عفو». رئيس لجنة الداخلية في الكنيست الإسرائيلي، عضو الكنيست «ديفيد أزولاي» قال لصحيفة معاريف: «أعتقد أنه يجب التعاطف مع الرئيس الثمانيني من أجل عدم إلحاق الضرر بمؤسسة الرئاسة، الرجل عوقب بما فيه الكفاية بنشر القضية بشكل واسع، لا أريد أن أرى رئيس الدولة يقبع في السجن، على المحكمة أن تخفض من عقوبته وتمنحه عفوا». وبحسب «أزولاي» فإنه يجب إيجاد مخرج و«طريقة ذكية لمعاقبته وأيضاً للحفاظ على احترام مؤسسة الرئاسة وهو ما سيأتي بالعفو». وأضافت الصحيفة أن عضو الكنيست عن كتلة «شاس» الحاخام «نيسيم زئيف» طالب قضاة محكمة تل أبيب الجزئية، بتخفيف عقاب «كاتساف» وعدم إصدار حكم يقضي بسجنه، وقال: «كاتساف حكم عليه في وسائل الإعلام بصورة سيئة، والرجل عوقب بذلك بما فيه الكفاية». وقالت «معاريف» إن هذا الحكم الذي من المنتظر أن يصدر غداً على «موشي كاتساف»، يعد أهم حكم في تاريخ إسرائيل، ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن فترة الحكم قد تتراوح من 4 إلى 6 سنوات، بالإضافة إلى فقدانه مبلغ مليون ونصف المليون شيكل يتحصل عليها من الدولة بشكل سنوي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل