المحتوى الرئيسى

موديز: اليابان ستتعامل مع كارثة الزلزال ماليا وائتمانيا

03/21 12:16

قالت وكالة موديز للتصنيفات الائتمانية ان اقتصاد اليابان قد ينكمش بعد الزلزال المدمر وأمواج المد البحري العاتية التي تعرضت لها ، و لكن الحكومة تملك الادوات المالية والائتمانية اللازمة للتعامل مع الكارثة التي قد تكلف مثلي تكلفة الزلزال كوبي عام 1995.وقالت موديز ان مخاطر الكارثة قد تنامت على مدى الاسبوع المنصرم بالنسبة لثالث أكبر اقتصاد في العالم وقروضه السيادية. ويعادل الدين العام لليابان مثلي حجم اقتصادها البالغ خمسة تريليونات دولار وتمنحها موديز تصنيفا يبلغ (Aa2).وقال نائب رئيس موديز في سنغافورة توماس بايرن ان في حال تعثر الحكومة اليابانية في جهودها لاحتواء انتشار الاشعاع المتسرب من فوكوشيما فقد يترتب على ذلك تراجع كبير في ثقة المستهلك و ذلك مع تداعيات سلبية على اقتصاد البلاد.وانكمش اقتصاد اليابان بنسبة 1.3 % على أساس سنوي في الربع الرابع لكنه أظهر بعض علامات التعافي في وقت سابق هذا العام قبل زلزال 11 مارس/ اذار.وتقدر قيمة الاضرار التي لحقت باليابان من جراء الزلزال وأمواج المد البحري عند 250 مليار دولار وقد تسببت الكارثة في مقتل أو فقد 21 ألف شخص في حين يثير تسرب اشعاعي من محطة فوكوشيا النووية قلقا عالميا. ومازال كثير من المصانع والمنازل في المنطقة بدون كهرباء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل