المحتوى الرئيسى

خامنئي: اضطرابات الشرق الاوسط تشوب السنة الايرانية الجديدة..

03/21 07:15

طهران (رويترز) - رحب الزعيم الاعلى الايراني اية الله علي خامنئي بالعام الفارسي الجديد يوم الاحد ولكنه قال ان مشاعر الايرانيين مع المحتجين المناهضين للحكومة في الدول الاسلامية والذين يتعرضون لقمع عنيف.وقال خامنئي في كلمة تلفزيونية "نأمل بان يخفف الله عن الشعب البحريني والشعب اليمني والشعب الليبي وان يصب عذابه على اعداء الشعوب."ما يحدث للشعوب في هذه الدول لا يتيح لاحد ان يشعر ببهجة العيد بشكل كامل."وعلى الرغم من اعرابه عن التأييد للمتظاهرين في المنطقة وتنديده بالقمع الحكومي فقد سحقت ايران احتجاجات في الداخل وسجنت عشرات المتظاهرين منذ انتخابات رئاسية متنازع عليها في عام 2009.وانتقدت طهران دول الخليج المتحالفة مع واشنطن لقمعها شعوبها ووصفت العمل العسكري الغربي ضد الزعيم الليبي معمر القذافي بانه حجة لفرض سيطرة استعمارية جديدة على ليبيا الغنية بالنفط.وخلال العامين الماضيين تضمنت الرسالة السنوية لخامنئي ردا على مبادرات الرئيس الامريكي باراك اوباما لايران من خلال رسالته بمناسبة عيد "النيروز" او السنة الجديدة للشعب الايراني عارضا العمل من اجل الحد من العلاقات العدائية.وبعد عام من نجاح واشنطن في تشديد عقوبات الامم المتحدة على ايران بسبب برنامجها النووي لم يعرب اي من الجانبين عن الامل في حدوث تقارب وقال خامنئي ان ايران ستجعل العام المقبل عام " جهاد اقتصادي لاحباط اعمال اعدائها.واضاف ان "العقوبات التي فرضها اعداء الشعب الايراني تم القيام بها بنية توجيه ضربة لتقدم بلادنا ومنعها من تحقيق ثمرة جهودها المطردة. بالطبع لن تتحقق نيتهم."وقللت ايران من تأثير العقوبات التي اصابت الاستثمار الاجنبي في قطاعها النفطي وجعل من الصعب عليها بشكل اكبر الحصول على خدمات مصرفية دولية.وتقول واشنطن وحلفاؤها انهم يخشون من احتمال ان تكون ايران تسعى لامتلاك اسلحة نووية وهو امر تنفيه طهران.واشاد خامنئي بسياسة الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في التخلص تدريجيا من الدعم السنوي الذي يبلغ حجمه مليارات الدولارات بوصفها "خطوة رئيسية" في الاصلاح الاقتصادي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل