المحتوى الرئيسى

استئناف اعتصام الجامعات بعد هدنة الاستفتاء

03/21 12:17

داليا العقاد وهانى النقراشى -  جانب من احتجاجات طلاب جامعة القاهرة ضد إدارة الجامعة Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  بعد هدنة الاستفتاء، استأنف طلاب وأساتذة اعتصامهم داخل الجامعات الحكومية والخاصة، أمس، للمطالبة بإسقاط القيادات الجامعية، وسرعة ايجاد آلية لاختيار رؤساء الجامعات والعمداء، فيما تدهورت صحة الطلاب الخمسة المضربين عن الطعام أمام كلية الإعلام جامعة القاهرة، ووقفت عربة إسعاف أمام الكلية فى محاولة لإسعافهم نتيجة انخفاض نسبة السكر والضغط، رافضين الطعام لحين إقالة سامى عبدالعزيز عميد الكلية.كما شهدت الكلية حالات وصفها دكتور محمود خليل أستاذ بقسم الصحافة، ب«البلطجة» إثر قيام أربعة بلطجية بضرب أحد الطلاب المشاركين فى الاعتصام الساعة الواحدة بعد منتصف الليل بالكلية بسلاح أبيض والجلد بسلك رفيع بحسب رواية خليل، «عقب رفضه الحصول على مبلغ 10 آلاف جنيه نظير وقف الاعتصام»، مشيرا إلى أن الطالب قام بتحرير محضر بقسم الشرطة بعد تعرضه للاعتداء، واحتشد عشرات الاساتذة والإعلاميين أمام الكلية فى مظاهرة كبيرة مرددين «ارحل»، «باطل».وتم تحرير محضر رقم 2630 جنح قسم الجيزة، بعد الاعتداء على الطالب ممدوح سعد بالفرقة الرابعة بكلية الإعلام للضرب، وتعرضه للإصابة بكدمات فى الظهر، بحسب تقرير مستشفى أم المصريين، وتضامن معه عدد من أساتذة قسم الصحافة فى مظاهرة حاشدة تخللها محاولة انتحار من المعيد أحمد الخطيب من أعلى مبنى الكلية، بعدما وقف على حافة السطح مهددا بالانتحار فى حالة عدم فض اعتصام الطلبة.فى الوقت نفسه اجتمع أمس اتحاد طلاب الثورة فى جامعة عين شمس وبحثوا اتخاذ خطوات تصعيدية فى حالة عدم الاستجابة لمطالبهم، وتظاهر عشرات من أساتذة جامعة عين شمس ضد ماجد الديب رئيس الجامعة، ونوابه الثلاث.وفى حلوان استمرت مظاهرات الطلبة والاساتذة، مطالبين بإقالة رئيس الجامعة وعمداء الكليات أو تقديم استقالتهم، وقال د. يحيى القزاز، أستاذ بجامعة حلوان، أن رئيس الجامعة د. محمود الطيب ناصر، لا يدخل الجامعة إلا ليلا لخوفه من المظاهرات، مشيرا إلى أن الهدف من الاعتصام حتى الليل مقابلة رئيس الجامعة ومواجهته بمطالب المعتصمين.وأضاف القزاز «حتى الآن لم يتم الإعلان عن طلب وظائف لأفراد أمن مدنيين داخل الجامعة بدلا من رجال الشرطة»، وحمل القزاز رئيس الجامعة مسئولية حماية الجامعة، وأشار إلى أن رئيس الجامعة أسند الإشراف على الأمن لأمين عام الشباب بالجامعة بهاء مختار، وقال «هناك فارق كبير بين الإدارة الأمنية وبين مجموعة من الشباب خصوصا أن الإدارة الأمنية جزء أساسى فى قانون تنظيم الجامعات».واستكمل طلاب الجامعة الالمانية اعتصامهم أمس للمطالبة بتشكيل اتحاد طلابى يمثلهم ويعبر عن مطالبهم أمام الإدارة، وحملوا لافتات تطالب بعدم صرف أموال الرسوم الدارسة على حفلات لرئيس مجلس الأمناء، وصرفها على العملية التعليمية، واحترام ارادة الطلاب فى توفير مناخ حر داخل الجامعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل