المحتوى الرئيسى

«هاآرتس»: حماس تطلق الصواريخ على إسرائيل تخوفاً من المصالحة الفلسطينية

03/21 14:04

  قالت صحيفة «معاريف» إن صاروخ من نوع «جراد» سقط مساء الأحد جنوب مدينة عسقلان في إسرائيل، بعد إطلاقه من قطاع غزة، وأضافت الصحيفة أن الصاروخ الذي انفجر في منطقة مفتوحة لم يسفر عن أي أضرار. وتابعت الصحيفة: «الفلسطينيون لا يتوقفون عن قصف مستوطنات الجنوب، ومساء الأحد اضطر سكان عسقلان لتذكر أصوات صافرات الإنذار، التي تليها انفجار الصواريخ»، وأضافت أن هذا القصف يأتي بعد إطلاق أكثر من 60 قذيفة من قطاع غزة السبت الماضي ضد إسرائيل، وهو ما يعد بحسب «معاريف»: «القصف الفلسطيني الأكبر من نوعه منذ عملية الرصاص المسكوب»، والذي طلب في أثره وزير الخارجية الإسرائيلي «أفيجدور ليبرمان» من البعثة الإسرائيلية في الأمم المتحدة التقدم بشكوى رسمية إلى مجلس الأمن ضد إطلاق قذائف من قطاع غزة تجاه إسرائيل، وأشار «ليبرمان» أن إطلاق هذه القذائف جاء في الوقت الذي تتجه فيه الفصائل الفلسطينية نحو تشكيل حكومة وحدة وطنية، وهو ما يعني أن «الدولة الفلسطينية ستكون دولة إرهاب تهدف إلى القضاء على إسرائيل»، على حد قول «ليبرمان». في نفس السياق، قالت صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية إن استئناف إطلاق الصواريخ من قطاع غزة ضد إسرائيل بهذه الكثافة يأتي في محاولة للتشويش على مبادرة الرئيس الفلسطيني محمود عباس التي أعلن فيها استعداده لزيارة غزة لتشكيل حكومة وحدة وطنية، وهو ما تسبب في إحراج لحركة حماس، وتقول الصحيفة أن ما زاد من إحراج حماس هو سماح أبو مازن بالمظاهرات الشبابية الداعية لإنهاء الانقسام في الضفة الغربية، في الوقت الذي تقمع فيه حماس هذه المظاهرات في غزة. وتابعت «هاآرتس» قائلة إن الدعوة التي وجهها إسماعيل هنية رئيس حكومة حماس في غزة للرئيس محمود عباس، الذي قبلها على الفور، أتت دون علم قادة حماس في دمشق، وقيادات الجناح العسكري للحركة، والذين يرون في حضور أبو مازن لغزة خطراً على حماس، كما يرون خطورة أيضاً في الانتخابات التي ستنتج عن المصالحة، والتي قد تنهي سيطرة حماس على القطاع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل