المحتوى الرئيسى

احذروا انتبهوا الخطر قادم بقلم أبو حق

03/20 21:01

احذروا انتبهوا الخطر قادم// أبو حق شيعة وسنة .. إنهم إخوة مهما فرقتهم إيران ... في البداية أدعي على من فرق بيننا , و وضع الحقد في قلوبنا . لا شك أن هناك أطماع من بلاد فارس على بلادنا العربية بغية السيطرة على ديننا و وطننا وكل ما نَملك على حدٍ سواء , وهذا شيء يعرفه الجميع والصغير قبل الكبير , وهنا أود أن أطرح سؤال هل حدث في يوم من الأيام أي خلاف طائفي أو مذهبي بيننا ؟ الإجابة بالطبع ( لا) و هنا أيضاً أُرفق سؤالي بسؤالٍ آخر " لماذا كشَفت إيران عن أنيابها الآن ؟ ألآ يوجد هُنالك دول عربية لتَتحرك كما فعلت العراق ! ألفُ سؤال و استفسار بات مُحيراً و يصعبُ الإجابة ُعليه .. وأود أن أفسر لكم لماذا خصَصتُ العراق و قلتُ كما فعلت العراق .. الكلُ منا يعلم أن العراق حارب بلاد فارس ( إيران ) مدة ثمانية سنوات و ضحى بمئات بل ألاف الشهداء من الشيعة و السنة و الأكراد و المسيح , من أجل إيقاف الزحف المجوسي على البلاد العربية , على عهد الشهيد القائد ( صدام حسين ) .. و لقد لاحظنا قيام إيران بتنظيم مليشيات لها داخل العراق والهدف من تلك المليشيات هو قتل أهل السنة في العراق و التشويه بجثثهم من أجل خلق فتنة بين السنة و الشيعة داخل العراق , لكن أهل السنة على علم تام بما يحدث , وهم على دراية كاملة بأن صاحب هذه المؤامرة هي إيران , ففشلت المحاولات والمخططات داخل العراق , فحولت إيران مخططها إلى لبنان عن طريق ( حسن نصر الله ) حيثُ قام نصر الله بخلق فتنة داخل لبنان و حاول السيطرة على لبنان و إلحاقها لإيران , لكن محاولاته باءت بالفشل بعد تصدي الشعب اللبناني له ورفض ما كان ينوى أن يفعله عن طريق إتحادهم في حماية دولتهم من أي أطماع فارسية قد تضر أبناء شعبهم , فاتجهت مُخططات إيران الآن إلى دول الخليج العربي و بالتحديد في ( البحرين ) حيث تعد الغالبية العظمي من سكانها شيعة وتقدر بنسبة 75% و تقسم كالآتي 1- البحاري وهم السكان الأصليين و أصلهم عرب شيعة 2- العرب وهم جزء من السكان المحيطين بها وهم سنة 3- البستك وهم إيرانيين سنة 4- العجم وهم إيرانيين شيعة و لو تعمقنا قليلاً داخل نظام البحرين أو بالأخص البرلمان الانتخابي نلاحظ أن هناك 18 عضو شيعي من أصل 40 و في وزارة الداخلية يوجد إثنين موظفين شيعة فيها .. و هذه معلومات موثوق بها و مؤكدة , و دول الخليج أرسلت تعزيزاً للحكومة البحرينية , و أخص بالذكر السعوديـة بإرسالها ألف جندي و الإمارات العربية المتحدة بإرسال خمسمائة جندي لحماية دولة البحرين خشية سقوطها في يد الإيرانيين بدلاً من أن تضرب رأس الأفعى إيران في أرضها قبل أن يزداد المد السام لها ويصل باقي الدول العربية . بقلم أبو حق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل