المحتوى الرئيسى

بالفيديو: استيلاء شقيق مصيلحي وأحد مستشاري النائب العام على أرض بالنزهة الجديدة

03/20 19:48

آيات الحبال - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  نظم ملاك قطعه أرض بالنزهة الجديدة بجوار تقسيم الشرطة، وقفه احتجاجية أمام مكتب النائب العام، اليوم الأحد، وذلك للمطالبة باستعادة أرضهم التي قامت إحدى الشركات الخاصة، وتدعى "الشركة الوطنية"، وأحد شركائها، ويدعى عباس مصيلحي، وهو أخو وزير التضامن السابق علي مصلحي، وأحد المستشارين بمكتب النائب العام، بوضع يدهم على هذه الأرض التي تصل مساحتها إلى 6000 متر وبناء وحدات سكنية عليها.حيث تقدم المقاول محمد عبد العال محمد ببلاغ للنائب العام ضد الشركة الوطنية وأحد مستشاري مكتب النائب العام يحمل رقم 321\2011 مطالبين النائب العام بفسخ عقد الشركة الوطنية ووقف أعمال البناء كافة، وأيضا استعاده الأرض لمالكها الحقيقي.تعود أحداث هذه الوقعة إلى عام 1991 عندما اشترى المقاول محمد عبد العال وأسرته الذين يسكنون مدينة المحلة الكبرى قطعة أرض بمنطقة النزهة الجديدة، وذلك بغرض استثمارها، وقام بإحاطتها بسور حديدي، إلا أنه فوجئ بعد عدة سنوات بأن (الشركة الوطنية) قامت بكسر السور والدخول إلى الأرض وقاموا بأعمال بناء عليها.قال محمد عبد العال: إن "شخصًا يدعى عباس مصيلحي ذهب إلى مبنى المحافظة وطلب الأرض من المحافظة، وطلب تأجيرها، وأتى بأوراق تثبت أن الأرض بدون صاحب، فقامت المحافظة باعطائه عقد إيجار ثم عقد بيع وشراء نظير 75 ألف جنيه، ولكن كان يوجد بند يقضي بأنه في حالة ظهور صاحب للأرض يعتبر هذا العقد لاغيا، وتعود الأرض لصاحبها، فظهر صاحب الأرض ثم تم وقف البيع".وتكمل الحكاية الحاجة عظيمة زوجته: "حتى لا يجعلنا نأخذ أرضنا قام عباس مصيلحي بمشاركة الشركة الوطنية وقامت الشركة ببناء وحدات سكنية عليها، حيث بنوا على مساحة 3000 فدان، وبالفعل بدءوا في عمل إعلانات في الصحف لبيع الوحدات السكنية ووضع مواد بناء في باقي المساحة، واستخرج رخصة على مساحة الأرض بالتزوير، واشترك مع الشركة الوطنية، واستخرجوا أوراقًا –مزورة- تقول إن الشركة هي المالك الأصلي للأرض".وقد قام الحاج عبد العال وعائله برفع قضية قضت المحكمة بإعادة الأرض إلى صاحبها الحاج عبد العال، وبالفعل قام المحضرون بتسليمها إلى صاحبها واستلمناها، وبحضور 4 محضرين، والشرطة وأعطتنا المحكمة ما يثبت أن الأرض ملكنا، إلا أنه جاء ببلطجية واستولى على الأرض في الفترة الماضية.وتضيف الحاجة عظيمة "منذ شهر مات عباس مصيلحي، والآن نحن نواجه مشكلة مع الشركة الوطنية التي ترفض تسلمينا الأرض، وتم مهاجمتنا من قبل الحراس وإطلاق النار علينا، ومنذ أيام قامت الشركة بحرق الأرض، واتهمونا بأننا من أحرقها".  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل