المحتوى الرئيسى

عصام شرف استقبل وفدين من الإعلاميين والسينمائيين المعتصمون داخل ماسبيرو علقوا احتجاجاتهم من أجل الاستفتاء

03/20 11:52

 استقبل الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء بمكتبه عددا من الإعلاميين معظمهم من حركة "الإعلاميين الأحرار" وممثلين من المعتصمين داخل بهو مبني التليفزيون وكان من بينهم خالد سعد بقطاع الأخبار ومديحة الدسوقي المحررة بقطاع الأخبار ومحجوب سعدة المخرج بالقناة السادسة بالإضافة إلي الكاتب الصحفي سيد الغضبان.استمع شرف إلي مطالب الإعلاميين ووعد بحلها حالما ينتهي من أعمال الاستفتاء علي التعديلات الدستورية والوصول إلي نتائج محددة أينما كانت.. واستعرض الإعلاميون مطالبهم مؤكدين علي ضرورة محاسبة القيادات الفاسدة داخل ماسبيرو.. فضلا عن إعادة بث القنوات الإقليمية فضائيا علي القمر المصري "نايل سات" وسرعة العمل علي وضع لائحة أجور موحدة جديدة للعاملين.. علاوة علي إلغاء التعاقدات للمتعاملين من الخارج بجانب توفير الرعاية الصحية الشاملة لجميع الإعلاميين والعاملين.أشار شرف إلي ان لديه علماً ودراية كاملة بما يدور داخل مبني التليفزيون مؤكدا انه يعتزم النظر فيما أسماه "ملف الإعلام المصري" خلال الفترة القليلة القادمة.. وشدد علي ان الهوية المصرية التي تلاشت عبر السنوات الأخيرة الماضية لن تعود إلي ما كانت عليه إلا من خلال محورين هامين هما "الاقتصاد الوطني" و"الإعلام والسينما المصرية".استمر اللقاء لأكثر من نصف ساعة واستقبل بعده وفدا آخر من السينمائيين المصريين كان علي رأسهم المخرج علي بدرخان وتناول خلال اللقاء عددا من القضايا التي تهم صناعة السينما المصرية وسبل تأثيرها علي الرأي العام وتنمية الفكر والثقافة العامة.من جهة أخري علق المعتصمون داخل بهو التليفزيون اعتصامهم يوم أمس للمساهمة في الاستفتاء علي التعديلات الدستورية... وقال حسين الناظر المذيع بالإذاعة المصرية والمتحدث الرسمي باسم المعتصمين انهم سوف ينظمون وقفة احتجاجية موسعة في الواحدة بعد ظهر اليوم أمام مبني التليفزيون.. تضم عددا كبيرا من العاملين داخل اتحاد الإذاعة والتليفزيون بقطاعاته المختلفة.أكد الناظر ان الفنان خالد الصاوي وطارق الدسوقي وحنان ترك والمخرج خالد يوسف وعددا آخر من الفنانين سوف يشاركون الإعلاميين في وقفتهم الاحتجاجية تضامنا معهم وإيمانا منهم بقضيتهم ومطالبهم سيرا علي نهج ثورة 25 يناير.. أضاف الناظر ان هناك مجموعة من السياسيين من مختلف التيارات السياسية يعتزمون المشاركة في تلك الوقفة إلي جانب مشاركة خريجي كليات الإعلام وائتلاف الإعلاميين المستقلين والعاملين بالقنوات والإذاعات الإقليمية.يقول حسين الناظر: إن لم يتم الاستجابة لمطالب الإعلاميين في موعد أقصاه غدا الاثنين سوف يتم تصعيد الموقف إلي إعلان حالة العصيان المدني داخل قطاعات وإدارات الاتحاد المختلفة رافعين شعار "يا عصام بنترجاك.. الشاشة ح تبقي بلاك".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل