المحتوى الرئيسى

ريال مدريد ينجو من نار أتليتكو في ديربي مدريدي ممتع

03/20 07:35

غزة - دنيا الوطن كرس ريال مدريد عقدته لجاره أتليتكو مدريد بالتغلب عليه (2ـ1)، في ديربي العاصمة الأسبانية، والذي كان ملعب فيسنتي كالديرون مسرحا له اليوم السبت ضمن المرحلة التاسعة والعشرين للدوري الأسباني لكرة القدم. سجل هدفي الريال الفرنسي كريم بنزيمة ق(11)، والألماني مسعود أوزيل ق(33)، فيما سجل هدفي أتليتكو الأرجنتيني أجويرو ق(85). ورفع ريال مدريد رصيده إلى 73 نقطة، مقلصا الفارق مرة أخرى إلى خمس نقاط مع برشلونة المتصدر بـ 78 نقطة، فيما توقف رصيد أتليتكو مدريد عند 39 نقطة في المرتبة السابعة. وواصل المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة التألق، وفرض اسمه كنجم الفريق في الآونة الأخيرة، حيث إنه هدفه اليوم هو الثامن في آخر أربع لقاءات خاضها مع الفريق في البطولة المحلية. وواصل ريال مدريد تفوقه في المواجهات الأخيرة على جاره، حيث إن فوز اليوم كان هو الخامس على التوالي للفريق الملكي، كما أنه الفوز التاسع الذي يحقق فريق مورينيو على ملعب فيسنتي كالديرون، علما بأن أتلتيكو لم يحقق أي فوز على ريال منذ عام 1999 . وبهذا الفوز تخلص الريال من عقبة من ضمن عقبات يتعين عليها التغلب عليها انتظارا لمواجهته المرتقبة مع برشلونة في كلاسيكو الكرة الأسبانية أمام برشلونة في السابع عشر من الشهر المقبل، حيث لا زال أمامه عقبات فالنسيا، وأشبيلية، وفياريال. جاء الشوط الأول من المباراة حماسيا للغاية، فاجأ الريال مضيفه أتليتكو بهجوم ضاغط، وكاد كريم ينزيمة أن يسجل في الدقيقة الأول ولكنه لم يحسن استغلال تمريرة على حدود المنطقة من لوسيو وسددها فوق القائم. وواصل الريال ضغطه، حتى نجح بالفعل في تحقيق هدفه بتسجيل هدف مبكر، عندما انطلق كريم بنزيمة في عمق دفاعات أتليتكو، مستقبلا لتمرير رائعة من سامي خضيرة، لينفرد المهاجم الفرنسي بالمرمى ويضع الكرة في الشباك. تراجع الريال بعد هدفه للعب في وسط ميدانه، والاعتماد على الانطلاقات وتشكيل خطورة، ما مكن من أصحاب الأرض من السيطرة على اللقاء. ووقف الحارس العملاق إيكر كاسياس حائلا دون تحقيق التعادل لفريق أتليتكو عندما ظهر بقوة في التصدي للعديد من التسديدات في مناسبات عدة كانت كفيلة بتعديل النتيجة لصالح أصحاب الأرض. ووسط السيطرة المحورية على الملعب من أتليتكو، استقبل كريم بنزيمة كرة في الناحية اليمنى أرسلها في مواجهة المرمى للمنطلق من الأمام رونالدو ولكنه يتعرض للدفع من المهاجمين لتصل في الناحية اليسرى إلى لوسيو الذي مر بشكل رائع على حدود خط المرمى من مراقبه وأعاد الكرة على حدود منطقة الجزاء إلى مسعود أوزيل الذي سدد في المرمى مسجلا الهدف الثاني في الدقيقة الـ 33. ومرت الدقائق التالية من هذا الشوط وسط تبادل الهجمات من الفريقين، وحدثت العديد من الاشتباكات بين لاعبي الفريقين، ولكن الحكم سرعان ما أنهاها قبل أن تتطور. وواصل إيكر كاسياس في التصدي ببراعة لكل المحاولات الهجومية لأصحاب الأرض مع انطلاق الشوط الثاني، فيما كان الظهور الأول الهجومي للريال في هذا الشوط الأول في الدقيقة الـ 60 عن طريق مسعود أوزيل ورونالدو. وتواصل ضغط أتليتكو مدريد على دفاعات الريال لكنه قوبل بتألق الدفاع وخاصة البرتغالي ريكاردو كارفايو، وهو ما دفع جوزيه مورينيو لإجراء تغييرات على خطه الأمامي بإخراج كل من كريم بنزيمة في ق(69)، وكريستيانو رونالدو في ق(71)، ونزول كل من التوجولي إيمانويل إديبايور، والأرجنتيني دي ماريا على التوالي. ومع هدوء اللعب لعدة دقائق، أشعل سيرجيو أجويرو اللقاء، عندما نجح في تسجيل هدف أتليتكو الأول في الدقيقة الـ 86، لتشتعل المباراة في الدقائق الأخيرة، ولكن الحكم أنقذ الريال بعد أن لعب بالنار بالتهاون بمنافسه وهو ما كاد يكلفه نقاط المباراة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل