المحتوى الرئيسى

المصريون فخورون بالمشاركة في الاستفتاء الدستوري

03/19 23:16

القاهرة - أ ش أ ''فخور أنني مصري ''.. ''لم أعتز ببطاقتي المصرية مثلما أنا معتز بها الآن بعدما عادت لها هيبتها وقيمتها''.. ''بدأت أشعر بفخر أنني مصري'' كلمات عبر بها الكثير من المصريين عن سعادتهم بالمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي أعلنوا قبولهم لنتائجها سواء كانت ب ''نعم'' أو ''لا ''..مؤكدين أنهم سيحرصون على المشاركة في كافة الانتخابات والاستفتاءات التي ستجرى في مصر بعد ذلك.وقال كثير من المواطنين إنهم لم يشاركوا في أي انتخابات من قبل ليس من منطلق السلبية ولكن من منطلق اللامبالاة لمعرفتهم المسبقة بنتائجها.. أما بعد الثورة فالموقف مختلف ولذلك كان حرصنا على المشاركة في ذلك الاستفتاء لأن صوتنا لن يضيع هباء ولن يتم التلاعب به.وقال آخرون إننا نشارك في أول انتخابات حرة تجرى في مصر في تاريخها الحديث، لافتين إلى أنه كان من بين أمنياتهم أن يروا مثل هذا اليوم في مصر. وأضافوا ''لأول مرة نشعر بقيمة أصواتنا ولذلك فنحن على استعداد لتحمل أية مشقة في سبيل أن نعبر عن آرائنا بحرية.. وكل ذلك من أجل مصر التي تحتاج منا الكثير''.من جانب آخر، تحول الحبر ذو اللون الأحمر - الذى يغمس فيه الناخب أصبعه بعد الادلاء بصوته في الانتخابات إلى مصدر فخر واعتزاز لجموع المواطنين الذين حرصوا على الأدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. كما أصبح رمزاً للمشاركة من عدمها في صياغة مستقبل مصر والمشاركة في عملية التحول الديمقراطي التي تشهدها مصر بعد ثورة 25 يناير وبناء ''مصر الجديدة''.وقد حرص الناخبون على أن يغمسوا أصابعهم في زجاجة الحبر وكأنهم يريدون أن يثبتوا لأنفسهم قبل الآخرين أنهم تخلو عن السلبية في المشاركة السياسية وتحولوا نحو اتخاذ المواقف الإيجابية.وشهدت مراكز الاقتراع اقبالاً غير مسبوق من المواطنين للمشاركة في الاستفتاء على تعديل مواد الدستور حيث اصطفوا منذ الصباح الباكر في طوابير منتظمة امتدت لمئات الأمتار.. وضمت مختلف الفئات وجميع المراحل العمرية مابين رجال ونساء وشباب وكبار سن واغنياء وفقراء.. وحرصت العديد من السيدات على اصطحاب أطفالهن لتعوديهم على المشاركة في العملية الديمقراطية... كما شارك في الاستفتاء كبار السن سواء من الرجال أو السيدات وقد تجاوز بعضهم 85 عاماً.اقرأ أيضا:في مشهد غير معهود.. الأطفال يشاركون بالاستفتاء

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل