المحتوى الرئيسى

لأول مرة: أتوبيسات النقل الجماعى تغيب عن مشاهد التصويت فى مصر

03/19 22:31

«الحزب الوطنى كان بيودينا ويجيبنا فى كل الانتخابات والاستفتاءات الماضية، لكن هذا الأمر لم يحدث هذه المرة، واختفت تماما أتوبيسات النقل الجماعى التى كانت تنقلنا إلى اللجان»..بهذه الكلمات أجمع مئات العمال على اختلاف الاستفتاء على التعديلات الدستورية، أمس، عن كل ما عاصروه من انتخابات أو استفتاءات مماثلة. فقد غابت الأتوبيسات الخاصة بالمصانع وتلك التى كان يحشدها الحزب الوطنى عن مشاهد التصويت لأول مرة، فى ظل إقبال كبير من جانب المواطنين على الإدلاء بأصواتهم، وهو الأمر الذى اعتبره العمال مفاجأة وتغييرا لسلوك المواطنين بعد ثورة 25 يناير. الظاهرة بدت أكثر وضوحا فى محافظة حلوان، حيث تجمع مئات العمال أمام أكثر من مصنع بحلوان والمعصرة، وكانوا فى السابق يتواجدون فى أى استفتاءات أو انتخابات سابقة أمام تلك المصانع معتمدين على الأتوبيسات القادمة من الحزب الوطنى لنقلهم إلى لجان الاقتراع. واصطف العاملون أمام اللجان قبل بدء أعمالها بأعداد كبيرة، وتسببت تلك الأعداد فى تأخر فتح معظم اللجان لأكثر من ساعة بالإضافة إلى حدوث مشادات بين المواطنين بعضهم البعض نتيجة طرح وجهات نظر مختلفة، والدخول فى نقاشات حادة بين الجانبين. وقال موسى حسين، عامل بمصنع التليفونات بالمعصرة: «سابقا كنا نعتمد على الأتوبيسات والكشوفات التى توزع من خلال الحزب الوطنى، إلا أننا عندما توجهنا كعادتنا مثل كل مرة إلى الأتوبيسات فوجئنا بعدم خروج تلك الأتوبيسات». وأضاف: «عمال مصانع حلوان والمعصرة طلبوا من سائقى الأتوبيسات الخاصة بنا نقلنا كالمعتاد إلى اللجان للتصويت، لكن السائقين رفضوا بدعوى أنهم ليست لديهم أوامر بمغادرة المصانع ونقل العاملين لصناديق الاقتراع». وتابع: «نظرية الوطنى كان بيودينا ويجيبنا اختفت بعد ثورة 25 يناير». وأشار إلى أنهم توجهوا إلى لجان التصويت ليفاجأوا بمشهد مختلف عن الاستفتاءات والانتخابات الماضية، من ناحية الإقبال الكبير من المواطنين على التصويت، معتبرا أن هذا «تحول جديد للمشاركة بعد الثورة».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل