المحتوى الرئيسى

> مباراة بين التيارات الدينية أمام اللجان

03/19 21:17

كتب - شيماء عدلى - شيماء فتحى - مى زكريا - محمد شعبان - عمر علم الدين والمحافظات أمام مقار لجان الاقتراع بعدد من المحافظات، خاصة محافظات الصعيد، اشتعلت المعركة السياسية الأولي بين القوي الدينية علي صناديق الاقتراع، ففي حين حشد الإسلاميون من إخوان وسلفيين مؤيدين للتعديلات، فإن الأقباط استجابوا لدعوات رجال دينية بالكنيسة لرفض التعديلات، وحرص المواطنون مسيحيو الديانة علي التوافد في مجموعات لرفض التعديلات، وبدا ذلك واضحًا في محافظة أسيوط التي نشطت فيها الجماعات الإسلامية لدفع جميع المسلمين للتصويت بنعم وتكثيف المنشورات التي تحمل شائعات أن المسيحيين يرفضون التعديلات بغية تعديل المادة الثانية من الدستور التي تنص علي أن مبادئ الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع.. علي عكس ما أكدته الكنيسة من ترحيبها ببقاء المادة الثانية مع استخدام نص يقول باحترام الأديان. وفي المقابل نظم المسيحيون أنفسهم واحتشدوا بعد توفير سيارات لنقل السيدات وكبار السن إلي مقار اللجان، فيما استقبلهم عدد من الشباب، حرص علي تنظيم عمليات دخولهم لضمان ترجيح كفة الرفض، ونظرًا لاحتشاد العديد من المؤيدين والمعارضين اضطرت الشرطة والجيش لإبعاد كل من يدلي بصوته خشية الاحتكاك ما بين المؤيدين والمعارضين للتعديلات. فيما مارست جماعة الإخوان المسلمين ضغوطًا علي الناخبين في لجنة سرايا القبة الإعدادية للبنات في الزيتون.. عن طريق انتشار المنتقبات أمام اللجان محاولات اقناع الناخبات خاصة البسطاء بالموافقة علي التعديلات والتصويت لها بنعم، مما احدث مشادات بينهن وبين بعض المسيحيات اللاتي ذهبن للتصويت. وفي المترو انتشرت داخل عدد كبير من عرباته خاصة خط المرج -حلوان منشورات تحض الناس علي التصويت بلا للتعديلات تخوفاً -حسب ما جاء فيها- من اعتلاء الإخوان للحكم وضرورة تعديل الدستور بأكمله. وقامت قوات الجيش بإلقاء القبض علي بعض شباب الإخوان المسلمين أمام لجنة المدرسة الثانوية الصناعية بشبين الكوم الذين كانوا يقومون بتوزيع منشورات تحض المواطنين علي التصويت بنعم وذلك بالمخالفة للقانون. كما تمت الاستعانة ببعض الفتيات للكشف عن هوية السيدات المنتقبات قبل الادلاء بأصواتهن اللاتي اعترضن في البداية.. إلا أن مسئولي اللجان اصروا علي كشف وجوههن أمام سيدات اخريات للتحقق من شخصياتهن، كما انتشر الكثير من شباب الإخوان المسلمين والسلفيين أمام اللجان لتوزيع منشورات وحث المواطنين علي التصويت بنعم. وكانت جماعة الإخوان المسلمين بالمحافظة قد استبقت عملية الاستفتاء بتوزيع أوراق عقب صلاة الجمعة أمس الأول بالمواد المعدلة من الدستور وتطالب المواطنين بالموافقة عليها. كما دعا خطباء المساجد في خطبة الجمعة المواطنين بالخروج للتصويت معبرين أنه واجب شرعي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل