المحتوى الرئيسى

انفلات فى "الزاوية الحمراء" والأهالى يناشدون وزير الداخلية التدخل

03/19 16:21

حالة من الانفلات الكبير تشهدها منطقة الزاوية الحمراء بعد تعرض الأهالى للترهيب والذعر من تبادل إطلاق الأعيرة النارية بين عائلتين من مزاولى مهنة الاتجار بالمخدرات، أولهما عائلة بشارع محمد فريد بمنطقة الزاوية والثانية الكائنة بمساكن مشروع ناصر من نفس المنطقة. استمر إطلاق النار مساء يوم الخميس حتى فجر الجمعة الماضى فى الهواء الطلق، بل وامتدت الأعيرة النارية نحو العمارات لتتسبب فى أحداث كسر فى جميع الأبنية من الطوابق ذات الدور الأول والثانى وتسبب فى أحداث كسر وصل إلى مقر الأهالى فى بيوتهم، وذلك فى منطقة أرض الجنينة مقر إطلاق النار، مما أصاب الأهالى وأطفالهم بالخوف والذعر الشديد. كما اتلف البلطجية جميع السيارات الموجودة فى المنطقة وما يقرب من 40 سيارة تم تحطيمها بالكامل، وبعد استنفاذ جميع الطلقات لديهم ترك الجميع فارين إلى أماكنهم ليحضر الجيش والشرطة، إلا أنهم لم يقوموا بالقبض على أى من البلطجية. وتقدم جميع الأهالى بتقديم البلاغات إلى قسم شرطة الزاوية الحمراء، وناشدوا جميعهم المسئولين بفرض طوق أمنى وحماية على المنطقة بعد تواعد العائلتين بالثأر بين كل منهما على حساب المواطنين. وصرح الأهالى لـ"اليوم السابع" مناشدتهم لوزير الداخلية اللواء منصور عيسوى بالنظر إلى هذه المنطقة والقبض على الخارجين عن القانون فوراً، خاصة مع استمرار حالات البلطجة بصفة يومية حتى الساعات المتأخرة من الليل ومع تبادل الشتائم والتجريح بالألفاظ الخارجة يومياً فى تلك المنطقة بخلاف استعمال الأسلحة البيضاء وترهيب وذعر المواطنين. وعلم "اليوم السابع" أن جميع البلاغات التى تقدم بها الأهالى فى محاضر شرطة الزاوية الحمراء ضد الطرفين، وهما عائلة تدعى "بطاطا" وعائلة "إبراهيم الجزار" لاتهامهما بترهيبهم وكسر بمساكنهم وسياراتهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل