المحتوى الرئيسى

إقبال فى قرى الدقهلية على الاستفتاء وهدوء فى المدن

03/19 12:36

فتحت لجان الاقتراع بمحافظة الدقهلية أبوابها أمام المواطنين، وسط إقبال جماهيرى فى قرى ومراكز المحافظة، ووسط حماية قوات من الجيش لهذه اللجان فى 885 مقراً انتخابياً. وشهدت عملية فتح اللجان هدوءا، حيث يتواجد بكل لجنة قاضى كما تواجد الحبر الفسفورى داخل اللجان، مما طمأن الجميع وأعطى مؤشرات على نزاهة العملية ففى لجان دكرنس خرج الأهالى منذ الصباح الباكر ووقفوا فى صفوف أمام مقرات اللجان التى لم تستوعب أعدادهم، فاضطر الأهالى إلى الانتظار فى صفوف ليأتى الدور عليهم، وأكد الأهالى بأن الأمور تسير بيسر ولا يعوقهم إلا الأعداد المتواجدة أمام اللجان لتأخذ دورها فى التصويت. وحرصت جماعة الإخوان على تنظيم عملية الدخول والخروج خصوصا فى القرى، ولم تظهر أى قوى سياسية أخرى بتلك القرى، بينما حرص شباب 25 يناير وشباب 6 إبريل على التواجد منذ الصباح فى مدينة المنصورة وطلخا لتوجية المواطنين للتصويت بلا على التعديلات الدستورية. وقد شهدت اللجان تواجد أفراد وزارة الداخلية، بالإضافة إلى عدد من رجال الجيش واللجان الشعبية التى طالبت بحماية اللجان ومراقبتها للمرة الأولى. وأدلى الدكتور محمد غنيم، الجراح الكبير، بصوته فى مدرسة بن لقمان الإعدادية للبنين، وطالب غنيم من أحد أمناء الشرطة التابعين لمديرية أمن الدقهلية التحلى بالصبر والمعاملة الحسنة للمواطنين، حيث تعالت أصوات أمين الشرطة مهدداً المواطنين بإخراجهم من لجنة الاستفتاء على التعديل فى محاولة منه ضبط طوابير الراغبين فى الاستفتاء بطرقة غير آدمية، مما أدى إلى تدخل غنيم وإنهاء الأزمة سريعا. وعلى الجانب الآخر شهدت بعض المدارس تأخرا لمدة نصف ساعة حتى يتم عمل محضر فتح اللجنة كما فى مدرستى المنصورة الجديدة الثانوية بنات ومدرسة الناصرية النموذجية الابتدائية، بمدينة المنصورة وفى مدرسة الشناوى بقرية بنطاح، لم تفتح المدرسة للاستفتاء رغم تواجد أعداد كبيرة خارج المقر الانتخابى بحجة تجهيز الصناديق الانتخابية والحبر الفسفورى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل