المحتوى الرئيسى

منظمة العفو الدولية تحث المغرب على تجنب العنف مع المحتجين

03/19 01:46

الرباط (رويترز) - حثت منظمة العفو الدولية يوم الجمعة قوات الامن المغربية على تفادي استخدام العنف اثناء احتجاجات من المقرر تنظيمها في المغرب يوم الاحد للمطالبة بمزيد من الديمقراطية.وينظم هذه الاحتجاجات حركة 20 فبراير التي يقودها شبان وتستلهم روح الثورتين المطالبتين بالديمقراطية في تونس ومصر. وانضم عشرات الالاف في اكثر من 50 بلدة ومدينة الى الاحتجاج الاول للحركة في 20 فبراير شباط.وقالت المنظمة في بيان "من المتوقع خروج الالاف الى الشوارع (يوم الاحد) في شتى انحاء البلاد للمطالبة باصلاحات سياسية واصلاحات في مجال حقوق الانسان ولكن هناك مخاوف من احتمال لجوء السلطات الى اساليب باطشة لاخماد هذه الاحتجاجات."واصيب عشرات الاشخاص في 13 مارس اذار في مدينة الدار البيضاء اكبر مدن المغرب عندما استخدمت شرطة مكافحة الشغب الهراوات لفض تجمع سلمي نظمه عدة مئات من المتظاهرين المطالبين بالاصلاحات. وتعرضت عدة شخصيات سياسية وصحفيين بارزين للضرب ايضا.واعلن الملك محمد السادس في وقت سابق من الشهر الجاري انه عين لجنة لوضع مسودة اصلاح للدستور وضمان محاسبة المسؤولين واستقلال السلطة القضائية وحماية الحريات.وقال فيليب لوثر نائب مدير منظمة العفو الدولية للشرق الاوسط وشمال افريقيا ان"اعمال العنف غير الضرورية التي وقعت نهاية الاسبوع الماضي تمثل تراجعا مقلقا وتسخر من وعد ملك المغرب قبل بضعة ايام بالقيام باصلاح جوهري وتعزيز حقوق الانسان."على السلطات المغربية تعزيز حق المحتجين في التعبير عن ارائهم ومطالبهم باسلوب سلمي واصدار تعليمات لقوات الامن بعدم اللجوء للقوة غير المبررة او غير الضرورية لتفريق المظاهرات تمشيا مع التزامات المغرب الدولية بشأن حقوق الانسان ووعود الملك."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل